" هجهوج".. مكسب الوداد هذا الموسم نحو تحقيق درع البطولة

رياضة
نشر
" هجهوج".. مكسب الوداد هذا الموسم نحو تحقيق درع البطولة

  الرباط، المغرب (CNN) --  يبصم اللاعب المهاجم رضا هجهوج، على أحد أقوى مواسمه مع الوداد البيضاوي. فبعمر لا يتعد العشرين سنة، فرض ابن مدرسة الوداد اسمه داخل الفريق الأول، ونجح في استقطاب الأنظار بفضل سرعته وطريقة أدائه، ليلقبه الجمهور بآلة "الهجهوج"، والتي تستعمل في عزف موسيقى كناوة بالمغرب.

نجح هجهوج هذا الموسم في تسجيل خمسة أهداف، من بينها هدف في مرمى الغريم التقليدي للوداد، ما جعله يصبح الفتى المدلل لدى جماهير وداد الأمة. وطالب قبلها المدرب الويلزي للوداد، جون توشاك بتجديد عقد اللاعب، وهو ما حصل في بداية هذا الموسم، حين جدد اللاعب عقده لخمس سنوات أخرى مع الوداد، بعقد تجاوزت قيمته الإجمالية 600 ألف دولار.

وعرف اللاعب بولعه بتشجيع الوداد، منذ صغره، وحتى الآن، وهو لوحظ مع نشر صور لللاعب، وهو يدخل ألعاباً نارية للملعب، قصد توزيعها للجمهور المشجع للفريق، ولو أن السلوك يتنافى والأعراف المتفق عليها حالياً بالدوري المغربي، والقاضية بتحريم استعمال هذه الوسائل قصد التشجيع، نظراُ لخطورتها.

يذكر أن المهاجم الودادي يبقى أملاً للكرة المغربية، حيث أنه تدرج مع فئات المنتخب الوطني،  ابتداء بالأولمبي، ثم منتخب الشباب، والمنتخب المحلي حالياً، ويبقى أمل اللاعب حمل قميص المنتخب الوطني الأول، وهو ما يمر عبر التألق رفقة الوداد، وتحقيق لقب البطولة هذه السنة، بعد خمس سنوات من الإنتظار.

نشر