بعد تقرير فضيحة جنسية عنصرية بتايلاند .. ثلاثة من لاعبي نادي "ليستر سيتي" يعتذرون

رياضة
نشر
بعد تقرير فضيحة جنسية عنصرية بتايلاند .. ثلاثة من لاعبي نادي "ليستر سيتي" يعتذرون

أتلانتا، الولايات المتحدة الأمريكية (CNN) -- اعتذر ثلاثة من لاعبي فريق "ليستر سيتي" لكرة القدم الإنجليزي بعد فضيحة نشر شريط فيديو لهم يوجهون تعليقات عنصرية أثناء ممارسة الجنس خلال زيارة للفريق الإنجليزي المملوك لشركة تايلاندية.

وقال النادي،  في بيان، إن لاعبيه: توم هوبر، وجيمس بيرسون، أبن نايجل بيرسون مدير  الفريق،  وآدام سميث، آسفون عما بدر منهم، وسيعودون لمملكة المتحدة قبل بقية الفريق، ومضى: نتوقع من لاعبينا، وعلى كافة المستويات، التصرف كممثلين وسفراء عن نادينا لكرة القدم، على الصعيدين، الرسمي وا لشخصي، ونتعامل بحزم بالغ تجاه سلوكياتهم."

وتابع: توم هوبر، وجيمس بيرسون وآدام سميث يعتذرون عن تصرفاتهم وإلى النساء محور الحادثة وللنادي وأصحابه ومشجعي الفريق وعائلاتهم."

وظهر لاعبو الفريق في مقاطع التسجيل المصور، الذي نشرته صحيفة "سندي ميرور" البريطانية وهم عراة بالفندق وأحدهم يوجه حديثه لامرأة بوصفها بذات "العين الضيقة" وسط سخرية الآخرين.

وأشار النادي إلى تحقيقات سيقوم بها في هذا الشأن.

نشر