هكذا تعرف بأن حصانك يشعر بالقلق

هكذا تعرف بأن حصانك يشعر بالقلق

فروسية
نُشر يوم الخميس, 06 اغسطس/آب 2015; 06:13 (GMT +0400). آخر تحديث الأحد, 11 سبتمبر/ايلول 2016; 09:21 (GMT +0400).
هكذا يقول لك حصانك أنه يشعر بالقلق

دبي، الإمارات العربية المتحدة (CNN)— الأحصنة حيوانات حساسة، وهناك عديد من العوامل التي تؤدي إلى شعورها بالقلق، وقد يتعارض هذا مع قدرتها على تعلم المهارات الجديدة وعلى سهولة قيادتها، وقد يضعف مناعتها تجاه الأمراض.  

ومن هذه العوامل التي تشعر الحصان بالتوتر، العزلة في مكان لوحده أو مكان ضيق، أو عند الاستعداد لمسابقة أو استعراض معين، أو أثناء تلقيه لعلاج طبي معين.

وقد يكون من الصعب معرفة ما إذا كان الحصان يعاني من التوتر أو الراحة، لكن هناك مؤشرات مباشرة أو غير مباشرة قد تشير إليه. وتتعرفون فيما يلي على أهم إشارات إصابة الحصان بالقلق:

مؤشرات جسدية: يتصرف الحصان المتوتر بطريقة مختلفة عن الحصان الذي يشعر بالاسترخاء. مثلاً، يقف ورقبته ورأسه في وضعية مرتفعة، وتكون أذناه متقدمة، وتبدو المنطقة البيضاء في عينيه، وعادة ما يحدق بتركيز عالٍ. كما تزداد سرعة دقات القلب والتنفس لديه.

فقدان الوزن: قد تعاني الأحصنة التي تعيش حالة من القلق المزمن من فقدان الوزن الناتج عن انقطاع الشهية. لكن لا يجب التسرع بالحكم، فقد تتسبب الأمراض أو الطفيليات أو العلف السيء بفقدان الحصان لوزنه أيضاً.

الدوران حول السياج بشكل متكرر: الدوران حول الحظيرة بشكل متكرر، أو المشي ذهاباً وإياباً بملاصقة الجدار باستمرار، أو ركل الجدار أو السور، أو مضغ الأخشاب، كلها عوامل تشير إلى توتر الحصان.

التثاؤب: على عكس الحال مع البشر، الأحصنة لا تتثائب لأنها تشعر بالتعب. فبحسب دراسات، تثاؤب الحصان المتكرر يشير إلى شعوره بالتوتر، لأن التثاؤب يساعد في إفراز هرمونات تخفف من تأثر الشعور بالتوتر عليه.

اللكز على الأسنان: إن لم يكن الحصان يعاني من أي مشاكل في فمه أو أسنانه، فلكزه المستمر على أسنانه قد يشير إلى شعوره بألام نفسية أو جسدية.

إساءة التصرف: قد يسيء الحصان المتوتر التصرف بممارسات شبيهة بنبش الأرض بحوافره، أو هز ذيله بشكل متكرر، أو عدم الانصياع إلى الأوامر، أو الفرار من صاحبه، وقد تتشنج عضلات منطقة الظهر والبطن لديه ما يجعله يوقع الفارس من على ظهره.

القرحة: تعاني كثير من الأحصنة المتوترة من القرحة، خصوصاً إذا كان التوتر بسبب زيادة وتيرة التدريب.

التبرز بكثرة: تتبرز الأحصنة المتوترة أكثر من المعتاد وبكميات أكبر، وقد تعاني من الإسهال. وقد يلجأ الحصان إلى التبول أيضاً للتخفيف من شعوره بالقلق.

اللحس والمضغ: رغم أن اللحس والمضغ من التصرفات العادية للحصان، خصوصاً عند التعرف على أشياء جديدة، إلا أن البحوث أظهرت أنها من الأشياء التي يفعلها الحصان لتخفيف شعوره بالتوتر.

المغص: قد تظهر أعراض المغص لدى الحصان بسبب الشعور بالتوتر. التعرف على شريك جديد، أو طروء تغيرات في الروتين أو الطقس، تجعل بعض الأحصنة تعاني من المغص.

الرجفان: قد يرجف الحصان عند رؤية الطبيب البيطري، أو رؤية أي أمر يسبب القلق له، وغالباً قد يبدأ الرجفان عند ذهاب مصدر القلق.

كما تتضمن مؤشرات القلق صعوبة في النوم، وردات فعل قوية والخوف بسرعة. وإذا أصبحت حالة القلق مزمنة، قد يصبح الحصان عصبياً وعنيفاً. 

تغطية ذات صلة

ترحب شبكة CNN بالنقاش الحيوي والمفيد، وكي لا نضطر في موقع CNN بالعربية إلى مراجعة التعليقات قبل نشرها. ننصحك بمراجعة إرشادات الاستخدام للتعرف إليها جيداً. وللعلم فان جميع مشاركاتك يمكن استخدامها، مع اسمك وصورتك، استنادا إلى سياسة الخصوصية بما يتوافق مع شروط استخدام الموقع.

الآراء الواردة أدناه لا تعبر عن رأي موقع CNN بالعربية، بل تعكس وجهات نظر أصحابها فقط.

{"author":"sarah","branding_ad":"FEI","branding_partner":"","broadcast_franchise":"","friendly_name":"هكذا تعرف بأن حصانك يشعر بالقلق","full_gallery":"FALSE","gallery_name":"","gallery_slide":"","publish_date":"2015/08/06","rs_flag":"prod","search_results_count":"","search_term":"","section":["sport"],"template_type":"adbp:content","topic":"","video_collection":"","video_hpt":"","video_opportunity":"0","video_player_type":""}