بوفون يكتب شعرا لشباكه بعد كسره الرقم القياسي بالحفاظ على نظافتها

رياضة
نشر
بوفون يكتب شعرا لشباكه بعد كسره الرقم القياسي بالحفاظ على نظافتها

لندن، بريطانيا (CNN) -- كتب الحارس الإيطالي العملاق، جيانلويجي بوفون، كلمات تشابه القصائد الشعرية، لشباكه التي نجح في الحفاظ عليها نظيفة لمدة 930 دقيقة، ليكون الحارس الذي حافظ لأطول وقت ممكن على نظافة شباكه في تاريخ الدوري الإيطالي.

وكتب الحارس الأسطوري ليوفنتوس على صفحته الرسمية على موقع فيسبوك "لقد كان عمري ١٢ عاما عندما أدرت ظهري لك، لقد كان قرارا من قلبي وكان شيئا فطريا"، في إشارة إلى تحوله من لاعب وسط ملعب إلى حارس مرمى في عمر الثانية عشر.

وأضاف الأخطبوط، "في اليوم الذي توقفت فيه عن النظر إلى وجهك، بدأت في حبك، لقد كنت هنا لأحميكي ولأكون خط الدفاع الأخير عنك"، وأردف "أنا وأنت كنا دوما نكمل بعضنا، مثل الشمس والقمر، مجبرين على العيش سويا دون أن نلمس بعضنا البعض"، مخاطبا شباكه.

وأنهى بوفون قصيدته قائلا "لقد كان عمري ١٢ عاما عندما أدرت ظهري للباب، وسأبقى أفعل ذلك دائما لطالما أسعفتني قدماي ورأسي وقلبي"، حسب تعبير الحارس التاريخي للمنتخب الإيطالي.

يذكر أن حارس السيدة العجوز، كان قد تلقى صدمة مع فريقه، يوفنتوس، الأربعاء الماضي، بعد إقصائهم على يد بايرن ميونخ، في المباراة التي كانوا قاب قوسين أو أدنى من الفوز فيها والمضي نحو الدور ربع النهائي لدوري أبطال أوروبا.

وتبقى الغصة في تاريخ بوبفون، أنه لم ينجح بالفوز بلقب دوري أبطال أوروبا، بالرغم من فوزه ببطولات عدة، مثل كأس العالم ٢٠٠٦ والدوري الإيطالي وكأس إيطاليا وغيرها من البطولات الكبيرة التي تزين مسيرة هذا الحارس العملاق.

نشر