بالصور...حكاية اليورو: فرنسا تتوج بأول ألقابها الأوربية في عام 1984

رياضة
نشر
بالصور...حكاية اليورو: فرنسا تتوج بأول ألقابها الأوربية في عام 1984
6/6بالصور...حكاية اليورو: فرنسا تتوج بأول ألقابها الأوربية في عام 1984

لاعبو ألمانيا الغربية يحتفلون بعد فوزهم على رومانيا في إحدى مبرايات ربع النهائي

دبي، الإمارات العربية المتحدة (CNN)-- شهدت نسخة عام 1984 من كأس أمم أوروبا والتي أقيمت في فرنسا ابتداء من الدور ربع النهائي، تتويج منتخب الديوك الفرنسية بلقب البطولة للمرة الاولى في تاريخها بقيادة نجم الفريق آنذاك ميشيل بلاتيني، بعد تغلبها على إسبانيا في المباراة النهائية بهدفين نظيفين.

أقيمت المباراة النهائية لتلك البطولة على أرضية ملعب حديقة الامراء في العاصمة الفرنسية باريس، في 27 يونيو/حزيران من عام 1984،  وتقدم قائد الديوك ونجمهم الأول في ذلك الوقت، ميشيل بلاتيني، لفريقه عند الدقيقة 57 من عمر اللقاء، ليضيف زميله برونو بيلوني الهدف الثاني للفرنسيين عند الدقيقة 90.

وشاركت في  الدور ربع النهائي للبطولة ثمانية منتخبات قسمت إلى مجموعتين، ضمت الأولى فرنسا والدنمارك ويوغوسلافيا وبلجيكا، في حين ضمت الثانية إسبانيا والبرتغال وألمانيا الغربية ورومانيا.

تأهلت فرنسا كمتصدر لمجموعتها إلى الدور نصف النهائي ولحقت بها الدنمارك التي احتلت المركز الثاني في نفس المجموعة، بالمقابل فتأهلت إسبانيا كأول المجموعة الثانية ولحقت بها البرتغال كثاني المجموعة بفارق الأهداف.

واجهت فرنسا البرتغال في الدور نصف النهائي، وتغلبت عليها بثلاثة أهداف لهدفين، في مباراة مثيرة أقيمت على ملعب "Stade Velodrome" في مدينة مارسيليا الفرنسية، وحسم ذلك اللقاء بالأشواط الإضافية بعد تعادل الفريقين بهدف لكل منهما، ثم عادت وتقدمت البرتغال عند الدقيقة 98، لتعادل فرنسا النتيجة في الشوط الإضافي الثاني، قبل أن يسجل بلاتيني هدف الفوز للديوك عند الدقيقة 119.

أما مباراة النصف نهائي الثانية فلم تكن أقل إثارة من سابقتها، إذ شهدت تعادل إسبانيا مع الدنمارك بهدف لمثله على أرضية ملعب "Stade de Gerland" في مدينة ليون الفرنسية، لتخطف إسبانيا ورقة التأهل إلى المباراة النهائية بفضل ركلات الجزاء الترجيحية والتي كانت نتيجتها 5-4 لصالح مصارعي الثيران.

يذكر أن الأسطورة الفرنسية ميشيل بلاتيني، كان قد توج بلقب هداف تلك البطولة برصيد تسعة أهداف وكان أول لاعب يسجل هذا العدد من الاهداف في نسخة واحدة من كأس أمم أوروبا، كما نال جائزة أفضل لاعب في البطولة بعد قيادته منتخب بلاده لتحقيق لقبه الأول على مستوى القارة العجوز.

نشر