إشبيلية يتوج بلقب الدوري الأوروبي ويحقق رقما قياسيا

رياضة
نشر
 إشبيلية يتوج بلقب الدوري الأوروبي ويحقق رقما قياسيا

دبي، الإمارات العربية المتحدة (CNN) -- توج نادي إشبيلية الإسباني بلقب الدوري الأوروبي للمرة الخامسة في تاريخه والثالثة على التوالي، بعد ان هزم ليفربول الإنجليزي بثلاثة أهداف لهدف وحيد، في المباراة التي أقيمت على ملعب سانت جاكوب بارك في مدينة بازل السويسرية.

بدأ الشوط الأول بضغط لأبناء الأنفيلد، ليفربول، وقدموا أداء هجوميا متميزا استحقوا على إثره هدف التقدم عبر مهاجمهم الإنجليزي، دانييل ستوريدج، عند الدقيقة 35، وأضاعوا العديد من الفرص السهلة، لينتهي الشوط بتقدمهم بهدف نظيف.

في الشوط الثاني، ظهر إشبيلية بشكل مختلف، وبدا مصرا على تسجيل التعادل في أقرب وقت ممكن، ونجح في ذلك عند الدقيقة الأولى من الشوط عبر المهاجم الفرنسي، كيفن غاميرو، وما كاد يستفيق لاعبو ليفربول من صدمة هذا الهدف، حتى تلقوا الثاني عبر قائد إشبيلية كوكي، عند الدقيقة 63، قبل أن يطلق كوكي نفسه رصاصة الرحمة على ليفربول بتسجيل الثالث بعد ذلك بخمس دقائق.

لم ينجح ليفربول في الدقائق التالية في استحضار ذكريات نهائي اسطنبول عام 2005، أو حتى مباراة الأنفيلد أمام دورتموند قبل أسابيع قليلة، ليخسروا النهائي الحلم، ويخرجوا من هذا الموسم دون النجاح في الوصول إلى إحدى البطولتين الأوروبيتين الموسم المقبل.

بالمقابل، حقق إشبيلية رقما قياسيا جديدا، إذ أصبح أول فريق في تاريخ البطولة يحقق اللقب لثلاث مرات متتالية، كما أنه صاحب الرقم القياسي بعدد التتويجات، إذ حمل كأس البطولة خمس مرات، مبتعدا عن أقرب ملاحقيه، ليفربول، بلقبين.

يذكر أن مدرب ليفربول، الألماني، يورغن كلوب، قد خسر آخر خمس نهائيات خاضها في آخر ثلاثة أعوام، إذ خسر نهائي دوري أبطال أوروبا 2013 مع دورتموند أمام بايرن ميونخ، وخسر نهائي كأس ألمانيا مع الفريق الأصفر مرتين، قبل أن يخسر مع الريدز نهائي كأس الرابطة الإنجليزية امام مانشستر سيتي ونهائئ الدوري الأوروبي أمام إشبيلية.

نشر