آيسلندا تفرض تعادلا تاريخيا على البرتغال... والمجر تقهر النمسا

رياضة
نشر
آيسلندا تفرض تعادلا تاريخيا على البرتغال... والمجر تقهر النمسا

دبي، الإمارات العربية المتحدة (CNN) – تعادل المنتخب البرتغالي مع نظيره الآيسلندي بهدف لمثله في المباراة التي جمعتهما في مدينة سانت إيتيان، في حين تغلب المنتخب المجري على نظيره النمساوي بهدفين نظيفين في المباراة التي جمعتهما في مدينة بوردو، لتتصدر المجر المجموعة السادسة.

حاول المنتخب البرتغالي تسجيل الهدف الأول مع بداية الشوط، ولكن التنظيم الدفاعي الآيسلندي، وحارسهم المتألق، حرم أبناء لشبونة من تسجيل الهدف الأول حتى الدقيقة 31، حين سجل لاعب نادي فنربخشة التركي، لويس ناني  الهدف الأول لبلاده في البطولة.

وكان هدف ناني تاريخيا ليس فقط للبرتغال بل للبطولة الأوروبية ككل، إذ كان الهدف رقم 600 في تاريخ بطولة أمم أوروبا، التي انطلقت عام 1960 في فرنسا.

انتهى الشوط الأول بتقدم البرتغال بهدف ناني، ليبدأ الشوط الثاني بمحاولات من قبل المنتخب الآيسلندي لتسجيل التعادل، وهو ما حدث عند الدقيقة 50، عن طريق اللاعب بيركير بيارناسون، لتنتهي المبارة بتعادل الفريقين وحصول آيسلندا على أول نقطة في تاريخها في اليورو.

لم يقل هدف بيارناسون أهمية تاريخية عن هدف ناني، إذ كان الهدف الأول في تاريخ المنتخب الآيسلندي في البطولة القارية الأكبر على مستوى منتخبات القارة العجوز.

وفي المباراة التي أقيمت على أرضية ملعب بوردو، تفوق المنتخب المجري على نظيره النمساوي بهدفين نظيفين، سجلهما آدم شالاي عند الدقيقة 62، ورولتان ستيبير عند الدقيقة 87.

وبهذا الفوز، قلبت المجر كل التوقعات التي كانت تستبعدها من تحقيق نقاط في هذه المجموعة، وتصدرت المجموعة السادسة لتأتي خلفها البرتغال وآيسلندا بنقطة لكل منهما، في وقت تذيلت فيه النمسا هذه المجموعة.

نشر