سجى كمال.. السعودية التي لعبت كرة القدم على قمة جبل كليمنجارو

رياضة
نشر
سجى كمال.. السعودية التي لعبت كرة القدم على قمة جبل كليمنجارو
00:42
سجى كمال.. السعودية التي لعبت كرة القدم على قمة جبل كليمانجارو

دبي، الإمارات العربية المتحدة (CNN) -- رغم أنه ليس هناك من فريق وطني نسائي لكرة القدم في المملكة العربية السعودية، إلا أن ذلك لم يمنع سجى كمال من مطاردة شغفها، وبالإضافة إلى مشاركتها في مختلف الفرق من حول العالم، تكافح الرياضية من أجل حقوق النساء، إذ شاركت في تسجيل رقم قياسي لمباراة كرة القدم الأكثر ارتفاعاً دعماً للمساواة بين الجنسين!      

نشأت الرياضية سجى كمال في المحافظة الشرقية في المملكة العربية السعودية.

ولم يمنعها كونها فتاة في مجتمع "يهيمن عليه الذكور" في شتّى المجالات، مثل الرياضة، من عشقها لكرة القدم، إذ بدأت في ممارسة هوايتها وهي في الرابعة من عمرها فقط، حيث قالت لموقع CNN بالعربية: "لطالما كنت (طفلة) نشيطة".

ولكن، اضطرت كمال إلى السفر خارج السعودية من أجل اللعب ضمن مختلف فرق كرة القدم في البحرين، والإمارات، وأمريكا، وبريطانيا بسبب عدم وجود فريق نسائي وطني سعودي إلى الآن.

ولكن اليوم، تفتخر كمال بكونها مثلت النساء السعوديات في مباراة كرة قدم سجلت رقماً قياسياً في موسوعة "غينيس"، حيث قامت مع مجموعة من النساء تتكون من 30 لاعبة كرة قدم من 20 جنسية، بتسلق جبل كليمنجارو، وذلك للعب مباراة كرة القدم الأكثر ارتفاعاً من تنظيم الاتحاد الدولي لكرة القدم (فيفا) في العام 2017.

وتهدف المباراة، التي قامت بتنسيقها منظمة "Equal Playing Fields"، إلى تسليط الضوء على قضية المساواة بين الجنسين، فقالت كمال إن تحقيق هذا الرقم القياسي كان مُرضياً بشكل كبير لأنه يهدف إلى "نشر الوعي حول حقيقة أن النساء في المجال الرياضي، والرياضيات الإناث غير متساويات في الأجر عالمياً".

وبسبب تنظيم المباراة على قمة جبل كليمنجارو، الأعلى في أفريقيا، أدى هذا الأمر إلى استنزاف الطاقة لدى اللاعبات بشكل أكبر مقارنة بمباراة في ملعب اعتيادي.

ورغم استمرار المباراة لـ90 دقيقة، أشارت كمال إلى أنها تعادل 6 ساعات من اللعب المتواصل على الأرض بسبب حدوثها على ارتفاع 19 ألف قدم.

وتنظر كمال بإيجابية إلى المستقبل بفضل الإصلاحات التي تحصل في المملكة، ولكنها تؤكد أنه ما زال الطريق طويل لتحقيق التغيير اللازم من أجل النساء في مجال الرياضة.

  • ياسمين عواجه
    ياسمين عواجه
    محررة
نشر