أبوتريكة في احتفاله بميلاده الأربعين: أشتاق إلى مصر

رياضة
نشر
أبوتريكة في احتفاله بميلاده الأربعين: أشتاق إلى مصر

دبي، الإمارات العربية المتحدة (CNN)-- رسائل عديدة كشف عنها نجم النادي الأهلي ومنتخب مصر السابق، محمد أبوتريكة، في احتفاله عبيد ميلاده الأربعين، الأربعاء، من بينها حديثه عن بلده مصر، التي عبر عن "اشتياقه" إلى العودة إليها، حيث يقيم في قطر حاليا.

وفي سلسلة من التغريدات كتبها عبر حسابه على موقع "تويتر"، بدأ أبوتريكة حديثه بآية قرآنية ثم أثنى بعدها على من هنأه بعيد ميلاده، قائلا: "أشكر الجميع على هذه المشاعر الطيبة والكلمات الصادقة ويوم آخر يضاف إلى أيامي الجميلة التي دائما ما يكون الأصدقاء والأهل والمحبين سببا في هذه السعادة"، مضيفا: "حفظ الله الجميع ورزقكم الرضا والسعادة وراحة البال".

وقال: "في هذا اليوم أحب أن أرسل رسائل لبعض الشخصيات التي ألهمتني بعد توفيق ورعاية الله سبحانه وتعالي: أولا أبي رحمه الله وغفر له وأسكنه فسيح جناته، أفتقدك بشدة وأدعو دائما أن يجمعني بك في جنته إن شاء الله"، ثم تحدث عن والدته بقوله: "أمي أحن اليكِ دائما وأبداً، حين أهاتفك يرتاح قلبي وعقلي، ولكن العين تشتاق اليكِ وحتما سنلتقي إن شاء الله".

وتابع: "زوجتي وأولادي: هم حاضري ومستقبلي ربما الأيام تقسو علينا فترة، ولكن بقوتنا وعزمنا وحبنا نغير القسوة إلي سعادة ورخاء"، ليعرج بعدها بالحديث عن بلده، بقوله: "بلدي مصر: حبي لكِ لا تكفيه الكلمات أشتاق اليكِ... حفظك الله وحفظ الجميع".

ولم ينس ناديه الأول الذي سجل مسيرة خطاه في كرة القدم، قائلا: "نادي الترسانة: المكان الذي تربيت فيه وكان له فضل عليّ كبير، أتمني أن يستعيد مكانته الطبيعية في القريب إن شاء الله".

وتحدث أبوتريكة عن النادي الأهلي، الذي حاز معه شهرة واسعة، قائلا: "هواء الجزيرة المنعش النقي وستاد التتش وأعضاء النادي وموظفيه وتمثال صالح سليم وتذكار الشهداء ودولاب البطولات....أشياء أفتقدها بشدة"، في إشارة إلى مقر النادي الأهلي الرئيسي.

واختتم رسائله، بقوله: "المدربين الذين تدربت تحت أيديهم: كل الشكر لكم جميعا، نعم مقصر في حقكم جميعا، ولكن أعرف أنكم جميعا تقدرون الظروف فكل الشكر لكم".

نشر