استقالة رئيس اتحاد كرة القدم البلغاري بعد تحية نازية وهتافات عنصرية ضد لاعبي انجلترا

رياضة
4 دقائق قراءة
نشر
استقالة رئيس اتحاد كرة القدم البلغاري بعد هتافات عنصرية ضد لاعبي إنجلترا
01:31
صيحات عنصرية تتسبب في إيقاف مباراة انجلترا وبلغاريا

أتلانتا، الولايات المتحدة الأمريكية (CNN)-- أعلن رئيس اتحاد كرة القدم في بلغاريا، بوريسلاف ميهايلوف، استقالته من منصبه، وذلك على خلفية أزمة الهتافات العنصرية لمٌشجعي المنتخب البلغاري ضد لاعبي منتخب انجلترا، خلال مباراتهما بالتصفيات المؤهلة ليورو 2020.

وتوقفت المباراة في استاد ليفسكي بالعاصمة البلغارية صوفيا، مساء الاثنين، أكثر من مرة في النصف الأول من المباراة بعد أن حذر تيرون مينغز، لاعب منتخب انجلترا، المسؤولين من سوء المعاملة المُوجهة ضده وزملائه.

وقال الاتحاد البلغاري لكرة القدم في بيان على موقعه: "اليوم، قدم رئيس الاتحاد، بوريسلاف ميهايلوف، استقالته، التي ستقدم أمام أعضاء اللجنة التنفيذية في اجتماع يوم الجمعة".

ميهايلوف أرجع قراره إلى أنه جاء "نتيجة للتوترات التي حدثت في الأيام الأخيرة، وتضر بكرة القدم البلغارية والاتحاد البلغاري لكرة القدم".

كان ميهايلوف واجه ضغوطًا من رئيس الوزراء البلغاري، بويكو بوريسوف، الذي طالب بالاستقالة. وقال بوريسوف: "من غير المقبول بالنسبة لبلغاريا، التي تعد واحدة من أكثر الدول تسامحًا في العالم، والأشخاص من مختلف الأعراق والأديان يعيشون في سلام، أن يرتبطوا بالعنصرية وكراهية الأجانب".

بالإضافة إلى هتاف يشبه لاعبي المنتخب الإنجليزي من ذوي أصحاب البشرة السمراء بالقرود، قام بعض المشجعين البلغاريين باستعراض تحية النازية أثناء المباراة.

وفي وقت سابق، ألقى رئيس الاتحاد الأوروبي لكرة القدم، ألكساندر شيفرن، باللوم على "صعود النزعة القومية" في جميع أنحاء القارة، ما أدى إلى "سلوك غير مقبول" لبعض مشجعي كرة القدم الذين مازالوا يسيئون معاملة اللاعبين.

وقال شيفرن، إنه يتعين على عائلة كرة القدم، من مسؤولين ولاعبين ومدربين ومُشجعين، العمل على نطاق واسع مع الحكومات والمنظمات غير الحكومية لشن الحرب على العنصريين وتهميش آرائهم البغيضة.

وقال الاتحاد الأوروبي لكرة القدم (يويفا) لـ CNN، الثلاثاء، إن ينتظر قراءة تقريري الحكام ومندوب اليويفا قبل البدء في التحقيق في الانتهاكات العنصرية، إضافة إلى متابعة ملاحظات مراقبي مناهضة العنصرية الذين حضروا المباراة.

كانت انجلترا قد فازت بسداسية نظيفة على منتخب بلغاريا، بينما يبدو أن المنتخب الإنجليزي أصيب بخيبة أمل جراء ما حدث خلال المباراة.

وكتب رحيم ستيرلنج، نجم المنتخب عبر تويتر: "نشعر بالأسف لكون بلغاريا مُمثلة بمثل هؤلاء البلهاء في استادهم. على أي حال، قمنا بعملنا، وعدنا بأمان إلى جماهيرنا".

من جهته، أثنى رئيس الوزراء البريطاني، بوريس جونسون، على رد فعل اللاعبين، وقال: "إن العنصرية الشريرة التي رأيناها وسمعناها الليلة الماضية ليس لها مكان في كرة القدم أو في أي مكان آخر"، داعيًا اليويفا للتحقيق في الأمر.

ورأى الصحفي الرياضي دارين لويس في حديثه إلى CNN أنه يتعين على بلغاريا أن تواجه "عقوبة صارمة".

في حين نقلت صحيفة "الغارديان" عن حارس المرمى البلغاري قوله إن مٌشجعي منتخب بلاده "تصرفوا بشكل جيد"، مُعتبرًا أن لاعبي إنجلترا "بالغوا في رد فعلهم".

 

نشر