مورينيو يرفض مصافحة لامبارد بعد تلقي الخسارة الثانية منه خلال شهرين

رياضة
نشر
دقيقتين قراءة
شاهد مقاطع فيديو ذات صلة
مورينيو يرفض مصافحة لامبارد بعد تلقي الخسارة الثانية منه خلال شهرين

دبي، الإمارات العربية المتحدة (CNN) – رفض المدرب البرتغالي، جوزيه مورينيو، مصافحة نظيره الإنجليزي فرانك لامبارد، بعد نهاية مباراة توتنهام وتشيلسي بفوز الأخير بهدفين مقابل هدف وحيد، السبت.

فعلى أرضية ملعب "ستامفورد بريدج" في العاصمة البريطانية، لندن، نجح تشيلسي بتحقيق فوز ثمين على منافسه المباشر على المقعد الرابع المؤهل لدوري أبطال أوروبا بهدفين نظيفين.

وما أن انتهت المباراة، حتى توجه لامبارد الذي كان لاعبا تحت قيادة مورينيو في تشيلسي، لمصافحة المدرب البرتغالي، لكن الأخير لم يلتفت له وغادر الملعب دون أن يصافحه.

وشهدت علاقة المدربين بعض التوترات خلال الأشهر الماضية كان آخرها تصريحاتهما حول الحادثة العنصرية التي تعرض لها مدافع تشيلسي الألماني، أنتونيو روديغر.

وكان قد نجح لامبارد في تحقيق فوز مريح على مورينيو على أرضية ملعب توتنهام في ديسمبر/كانون أول الماضي بهدفين نظيفين، ليكون انتصار السبت، الثاني لـ"سوبر فرانكي" على "السبيشال وان".

يذكر أن تشيلسي أمن مركزه الرابع بالفوز على توتنهام، ووسع الفارق معه على 4 نقاط بعد وصوله للنقطة الـ44 ويصبح على بعد 6 نقاط من صاحب المركز الثالث، ليستر سيتي، مؤقتا.

نشر