اتهام لاعب تنس أمريكي بالفرار من روسيا بعد ثبوت إصابته بفيروس كورونا

رياضة
نشر
دقيقتين قراءة
اتهام لاعب تنس أمريكي بالفرار من روسيا بعد ثبوت إصابته بكورونا

(CNN)-- خضع لاعب التنس الأمريكي كويري، للفحص بعد أن ثبتت إصابته بفيروس كورونا خلال بطولة تنس في روسيا، وُوضع في عزلة ذاتية، ثم غادر البلاد دون إخطار السلطات المختصة.

وفي بيان رسمي صادر عن اللجنة المنظمة لبطولة سانت بطرسبرغ المفتوحة للتنس 2020، أن اختبار لاعب التنس الأمريكي وزوجته كان إيجابيًا قبل يوم واحد من بدء البطولة، وتم استبعادهما منها، ووضعها في الحجر الصحي في فندق خمس نجوم.

وأوصت السلطات الصحية المحلية الروسية منظمي البطولة بنقل كويري وعائلته إلى شقة خاصة في حالة تعرضهم لدورة غير مصحوبة بأعراض المرض.

وبحسب المنظمين، فقد تم إرسال فريق من الأطباء لتقييم حالتهم، لكن كويري لم يفتح الباب أمام الفريق.

وقالت البطولة: "كان من المقرر إعادة اختبار كويري الخميس 15 أكتوبر، ولكن بدلاً من التصرف وفقًا لقواعد اللعبة الدولية والبروتوكول الصحي للبطولة، تم تسجيل سام كويري وهو يغادر البلاد في وقت لاحق مع أسرته دون إخطار إدارة الفندق"، وفقا لما أظهرته كاميرات الأمن بالفندق الساعة 5.45 من صباح يوم 13 أكتوبر.

كما أخبر كويري ممثل اتحاد لاعبي التنس المحترفين أنه غادر هو وعائلته روسيا على متن طائرة خاصة.

وقالت رابطة محترفي التنس لـCNN، إنها على علم بالحادثة "المتعلقة بخرق اللاعب الخطير للبروتوكول المتعلق بكوفيد - 19 في بطولة سان بطرسبرغ المفتوحة هذا الأسبوع".

وأكدت الرابطة أنه يتم تذكير اللاعبين وأعضاء فريق الدعم الخاص بهم بأن انتهاكات البروتوكول يمكن أن تعرض للخطر قدرة الحدث على العمل، ويكون لها تداعيات على بقية الجولة.

ووفقا لمدونة قواعد سلوك اتحاد لاعبي التنس المحترفين، "فإننا نأخذ هذا الأمر على محمل الجد للغاية ويجري التحقيق ".

وتواصلت CNN مع ممثلي كويري، لكنها لم تتلق أي رد حتى الآن.

 

نشر