محتج يهبط على أرضية ملعب مباراة فرنسا وألمانيا ويتسبب بإصابات بين الجماهير

رياضة
نشر
دقيقتين قراءة

أتلانتا، الولايات المتحدة الأمريكية (CNN) – نزل أحد الناشطين البيئيين على ملعب "أليانز أرينا" في مدينة ميونخ بالمظلة قبل انطلاقة مباراة فرنسا وألمانيا في كأس أمم أوروبا 2020، الثلاثاء، ما أسفر عن إصابة عدد من المشجعين تم نقلهم إلى المستشفى، وفقا للاتحاد الأوروبي لكرة القدم.

وظهرت جملة على المظلة الصفراء جاء فيها: "قاطعوا النفط" وتحمل كلمة "Greenpeace" وهي مجموعة بيئية ألمانية تدعو لمقاطعة النفط.

وتداول مستخدمو وسائل التواصل الاجتماعي المظلة وهي ترتطم بكابلات تدعم كاميرا عامودية قبل أن يفقد المظلي السيطرة ويهبط على أرضية الملعب.

وقال يويفا تعليقها على الحادثة: "هذا التصرف المتهور، والذي كان من الممكن أن يسفر غن عواقب وخيمة جدا للكثير من الحاضرين، تسبب بإصابة عدد من الذين كانوا يحضرون المباراة وهم الآن في المستشفى، ستتخذ السلطات الإجراءات اللازمة"، وفقا للبيان الذي أرسله الاتحاد الأوروبي لـCNN.

وأظهرت قناة "ITV" البريطانية، التي نقلت اللقاء، الناشط وهو يهبط على أرضية الملعب قبل أن يقتاده رجال الأمن إلى الخارج.

وبدا في اللقطات المنقولة أن الحادثة كادت أن تسفر عن إصابة مدرب المنتخب الفرنسي، ديدييه ديشامب.

ونشرت مجموعة "Greenpeace" في ألمانيا اعتذارا عبر صفحتها الرسمية على موقع تويتر قالت فيه: "نتيجة لخطأ فني، أسفر هبوط اضطراري عن تعريض شخص للخطر وإصابته، نتمنى أن يكون الجميع بخير"، بعد أن كانت قد قالت في تغريدة سابقة: "الاحتجاج لم يقصد تعطيل المباراة أو التسبب بإصابة الجماهير".

وحاولت CNN التواصل مع المنظمة للتعليق على الحادثة ولم تستجب الشرطة الألمانية فورا لطلب CNN التعليق على الحادثة.

وتدعو "Greenpeace" إلى حماية البيئة من انبعاثات الكربون والاستغناء عن المتشقات النفطية كمصدر للطاقة.

يذكر أن الحادثة لم تؤثر على سير مباراة فرنسا وألمانيا التي انتهت بفوز المنتخب الفرنسي بهدف نظيف، سجله مدافع ألمانيا، ماتس هاملز بالخطأ في مرمى منتخب بلاده.

نشر