منتخب ألمانيا الأولمبي يغادر الملعب قبل نهاية مباراته مع هندوراس بسبب "إساءة عنصرية"

رياضة
نشر
دقيقتين قراءة
جوردان توروناريغا
Credit: Maja Hitij/Bongarts/Getty Images

(CNN)-- خرج الفريق الأولمبي الألماني لكرة القدم من الملعب خلال مباراة ودية ضد هندوراس بعد أن تعرض أحد اللاعبين الألمان لإساءات عنصرية، بحسب الاتحاد الألماني لكرة القدم (DFB).

وكتب الاتحاد الألماني، في حسابه عبر تويتر: "انتهت المباراة مبكرًا بخمس دقائق وكانت النتيجة 1-1. غادر لاعبو ألمانيا الملعب بعد تعرض جوردان توروناريغا لإساءات عنصرية".

يلعب توروناريغا، وهو أسود، كمدافع لألمانيا.

ولم يرد الاتحاد الهندوراسي لكرة القدم على طلب CNN للتعليق عبر البريد الإلكتروني والهاتف، لكن الاتحاد قال، في تغريدة على تويتر، إن "الإهانة العنصرية" كانت "سوء تفاهم" على أرض الملعب.

وأقيمت المباراة ضد هندوراس في واكاياما باليابان، وكانت آخر تدريب للفريق الألماني قبل أول مباراة أولمبية في 22 يوليو/ تموز، بحسب الاتحاد الألماني لكرة القدم.

وأُعدت المباراة الودية لتكون ثلاث مباريات مدتها 30 دقيقة، لكن في نهاية المباراة الثالثة غادر مدرب ألمانيا ستيفان كونتز وفريقه الملعب مبكرًا.

وقال كونتز في بيان: "عندما يتعرض لاعبونا للإيذاء العنصري، فإن اللعب ليس خيارًا".

في فبراير/ شباط 2020، تعرض لاعب نادي هيرتا لكرة القدم توروناريغا لإساءات عنصرية من قبل مشجعي فريق منافس في إحدى مباريات كأس ألمانيا.

وغرّم الاتحاد الألماني نادي شالكه ما يقرب من 59 ألف دولار بسبب الحادث.

وتستمر الألعاب الأولمبية حتى 8 أغسطس/ آب.

نشر