ستايل

هل صنع البشر هذه الملابس؟

هل صنع البشر هذه الملابس؟

ستايل
نُشر يوم الجمعة, 06 مايو/أيار 2016; 11:19 (GMT +0400). آخر تحديث الأحد, 08 مايو/أيار 2016; 08:58 (GMT +0400).
1:35

عنوان المعرض هو "ماناس إكس ماكينا" أو الإنسان مقابل الآلة، وهو يركز على السبل الدمج بين الجهد البشري والتصنيع الآلي في قطاع الأزياء.

لطالما حاول المصممون من داري ديور وبرادا وغيرهما تحدي الفكرة النمطية المرتبطة بالتصميم باستخدام الآلة أو الإنسان.

اختُرعت ماكينة الخياطة في منتصف القرن التاسع عشر، وهي ذات الحقبة التي بدأ فيها قطاع الأزياء الراقية، ولا أعتقد أن هذه محض صدفة.

توجد جوانب من المعرض تركّز على السبل التي طوّرت فيها التكنولوجيا قطاع الأزياء. وأعتقد أن أحد أحدث الأمثلة لهذا هي الطباعة ثلاثية الأبعاد، التي أعتقد أنها قادرة على التسبب بثورة شبيهة بالتي تسببت بها ماكينة الخياطة.

تحدث تطورات في عالم الأزياء عادة نتيجة لأخطاء، وهنا أتساءل، هل من الممكن أن تخطئ الآلة؟ وهل الآلة قادرة على دفع الإبداع؟ أحياناً يقوم بعض المصممون بإعطاء آلة الطباعة معلومات خاطئة عن قصد. 

أرى أن هذا أمر مدهش، فهل الآلة قادرة على التفكير بنفسها؟ وهل الآلة قادرة على التوصل إلى تطورات في عالم الأزياء بدون مساعدة اليد البشرية؟

برأيي، أعتقد أن الأزياء يمكن أن تتطور عندما يتعاون المصممون مع مختصين آخرين في مجالات أخرى، خصوصاً العلوم.

التكنولوجيا لوحدها قد تكون أمراً مملاً، لكنني أعتقد أنها مجرد وسيلة نطوّر الإبداع من خلالها.