حطمت "حواجز" اجتماعية في مهنتها "الذكورية".. هل تعرف من هي الفلسطينية كريمة عبود؟

حطمت حواجز اجتماعية.. من هي هذه الفلسطينية؟

ستايل
نُشر يوم الخميس, 08 ديسمبر/كانون الأول 2016; 02:49 (GMT +0400). آخر تحديث الأربعاء, 30 اغسطس/آب 2017; 11:44 (GMT +0400).
1:34

القليل من البشر يتركون بصماتهم عبر التاريخ، وبصمة هذه المرأة تشكلت بعدسة كاميرا، لتصبح أول مصورة فلسطينية تخلّف وراءها أرشيفاً من الصور التي وثقت التاريخ الفلسطيني في النصف الأول من القرن العشرين، تعرفوا إلى كريمة عبود.

دبي، الإمارات العربية المتحدة (CNN) -- كريمة عبود هي أول مصورة فلسطينية، ولدت في مدينة الناصرة الفلسطينية في العام 1893، وتنحدر من عائلة مسيحية من أصل لبناني.

وقد بدأت عبود بالتصوير بعمر الـ17 عاماً، وافتتحت استوديو لتصوير النساء في بيت لحم، في زمن لم تظهر فيه النساء حتى في صور جوازات السفر.

وتمكنت عبود بصورها توثيق مرحلة مهمة من التاريخ الفلسطيني في النصف الأول من القرن العشرين لحياة الفلسطينيين ما قبل النكبة، إذ تضمنت مجموعتها الفوتوغرافية صوراً لمدن فلسطينية ومناظر طبيعية ومواقع تاريخية، فضلاً عن صور بورتريه.

وكسرت عبود العديد من الحواجز بدخولها مهنة التصوير التي احتكرها الرجال آنذاك، إذ ساعدها كونها امرأة على التقاط صور النساء في المجتمع المحلي المحافظ.

وتوفيت كريمة عبود في العام 1940 ودفنت في بيت لحم بجوار أسرتها.