فنانون احترفوا "السرقة".. فهل تجاوزوا حدودهم؟

ستايل
نشر
فنانون احترفوا "السرقة".. فهل تجاوزوا حدودهم؟
8/8فنانون احترفوا "السرقة".. فهل تجاوزوا حدودهم؟

يتحدث كتاب "Beg, Steal & Borrow: Artists Against Originality" للكاتب روبرت شور عن أمثلة لفنانين "استعاروا" إلهامهم من فنانين آخرين.

دبي، الإمارات العربيو المتحدة (CNN)-- إن كنت من هواة الرسم والإبداع، ورغبت بإعادة ابتكار أحد الأعمال الفنية العالمية، كلوحة "موناليزا" مثلاً، تستطيع ببساطة نسخ صورة عن اللوحة وتزيينها بما شئت. 

لكن، إن جربت بيع هذه الصورة المستوحاة من الـ "موناليزا،" فاحذر، لأن الصورة قد تكون محمية تحت قوانين حفظ الملكية الفكرية.

وتزداد صعوبة تفادي قوانين الملكية الفكرية لدى استخدام الفنانين لأعمال أخرى لم تصبح قيد الملكية العامة مثل الـ "موناليزا" بعد. مثلاً، لوحة "Les Demoiselles d'Avignon" لبابلو بيكاسو، والتي ستبقى محمية تحت قوانين الملكية الفكرة لعقود قادمة. 

قد يهمك أيضاً: من هي هذه "البطلة" الكينية التي تحدّت الاستعمار البريطاني؟

وتحيط حدود حساسة جداً بقوانين حقوق الملكية الفكرية، لكن، يستمر الفنانون باستلهام الوحي من أعمال بعضهم بعضاً. ويتحدث كتاب "Beg, Steal & Borrow: Artists Against Originality" للكاتب روبرت شور عن أمثلة لفنانين "استعاروا" إلهامهم من فنانين آخرين.

واخترنا لكم بعض أبرز الأمثلة للأعمال في الكتاب في معرض الصور أعلاه: (اضغط على الصور لقراءة المزيد)

 

نشر