لماذا تستهدف شركات التجميل الكورية النساء المسلمات؟

ستايل
نشر
لماذا تستهدف شركات التجميل الكورية النساء المسلمات؟

نيويورك، الولايات المتحدة الأمريكية (CNN)-- مع مواجهات بين الصين وكوريا الجنوبية هذا العام، تحاول الأخيرة العثور على أسواق جديدة لأبرز علاماتها التجارية في عالم التجميل في آسيا، وبالأخص بين الزبائن المسلمين.

إذ انخفضت مبيعات مجموعة "Amorepacific" بنسبة 40 في المائة خلال الربع المالي الذي انتهي بشعر يونيو/حزيران، وبالأخص عندما منع السياح الصينيون من زيارة كوريا الجنوبية، بكل غير رسمي، بسبب خلاف على نظام دفاع صاروخي

وهذا الانخفاض أكد مدى اعتماد الأسواق الكورية الجنوبية على الصين، أما المجموعة التي تملك علامات تجارية بارزة بعالم التجميل مثل "Laneige" و"Sulwhasoo" و" Innisfree"، والآن تخطط المجموعة لتوسيع أسواقها لتضرب الأرباح بثلاثة أضعاف بحلول عام 2020.

يوتيوب..هذا "السلاح" الأكثر فتكاً بيد المرأة السعودية

وهذا يعني مخاطبة زبائن بخلفيات عرقية وثقافية مختلفة، من بينهم النساء المسلمات في دول مثل إندونيسيا وماليزيا وتايلند، شاهد أحد الإعلانات التجارية للمجموعة: 

وهذا التوسع سيعني الأخذ بعين الاعتبار درجات ألوان متنوعة للبشرة الغامقة، بالإضافة إلى التأكد من تلاؤم الماكياج للمعايير الإسلامية، فمثلاً ولأن النساء المسلمات يتوضّأن قبل الصلوات الخمس ستقدم الشركة غسولاً جديداً للوجه وماكياج أخف يمكن إزالته بسهولة، وفقاً لما أشارت إليه جينفر رهو، نائبة رئيس المجموعة.

اتبعي هذه النصائح لأجمل طلة بالسهرات

وأشارت الأبحاث إلى أن النساء المسلمات اللواتي يرتدين الحجاب، عادة ما يلجأن لاستخدام الألوان الغامقة لأحمر الشفاه واللون الأخضر لتظليل العيون، على عكس الألوان الفاتحة التي تعهدها الثقافة الشعبية في كوريا الجنوبية.

كما مهّدت مجموعة "Amorepacific" بتوفير تركيبة جديدة لكريمات الأساس تتناسب مع المناخ الاستوائي في جنوب شرقي آسيا، حيث تلجأ النساء لوضع ماكياج غير لامع لإخفاء التعرّق الزائد للبشرة في ذلك الطقس. 

نشر