هل هذه المدينة الوردية الأجمل في العالم؟

ستايل
نشر
هل هذه المدينة الوردية الأجمل في العالم؟
8/8هل هذه المدينة الوردية الأجمل في العالم؟

وأوضح تشنغ: "صُممت الكثير من المباني لتكون متناظرة إلى حد كبير،" لافتاً إلى أن "الأمر يحتاج فقط إلى بذل جهد ضئيل لالتقاط الصور."

دبي، الإمارات العربية المتحدة (CNN) -- مدينة جايبور تُعتبر من إحدى عجائب الهندسة المعمارية في الهند، إذ تضم بعض القصور الملكية المزخرفة في البلاد وهياكل تفصيلية مصممة منذ مئات السنين وما زالت تأسر قلوب الزوار اليوم.

وبُنيت جايبور في العام 1700، تحت إشراف الحاكم الراجبوتي ساواي رجا جاي سينغ الثاني، ويحيط بها سور المدينة والعديد من الحصون الدفاعية.

ويميز المدينة اللون الزهري الرومانسي منذ العام 1876، وذلك بعدما لُونت بالزهري للترحيب بزيارة الأمير ألبرت، زوج الملكة فيكتوريا، ما يعطي جايبور لقب "المدينة الوردية".

هذا الجمال المعماري هو ما شجع المصورين فيكتور تشينغ وسامانثا وونغ للسفر من هونغ كونغ إلى عاصمة ولاية راجستان.

وقال المصوران اللذان لديهما 130 ألف متابع على انستغرام، إن صور القصور الملكية القديمة والحصون التاريخية في جايبور، تلقت ردود فعل غير مسبوقة عبر الانترنت، إذ أوضح تشنغ أن "الردود على صور جايبور كانت مذهلة حقاً،" مضيفاً: "الكثير من الأشخاص لم يتمنوا من رؤية هذا الجانب من الهند، لذلك نحن نشعر بالسعادة لقدرتنا على إظهار هذا الجانب من البلاد."

وحظي القصر التاريخي "هوا محل" بأكثر القصور شعبية عبر وسائل التواصل الاجتماعي. وبالنسبة للمصورين، فإن إحدى الصفات الأكثر إثارة للاهتمام في المدينة هو اللون الوردي لمبانيها.

وأشارت وونغ إلى أن "ما أن يدخل الزائر إلى المدينة، حتى يختلف كل شيء حوله من خلال الظلال مختلفة والتي تتراوح بين اللونين الوردي والبني المائل إلى الأحمر."

وأوضح تشنغ: "صُممت الكثير من المباني لتكون متناظرة إلى حد كبير،" لافتاً إلى أن "الأمر يحتاج فقط إلى بذل جهد ضئيل لالتقاط الصور."

تعرّف إلى المدينة عن قرب بمعرض الصور أعلاه:

نشر