نظرة على كنيسة سانت جورج..حيث سيتزوج الأمير هاري وميغان ماركل

ستايل
نشر
نظرة على كنيسة سان جورج..حيث سيتزوج الأمير هاري وميغان ماركل
5/5نظرة على كنيسة سان جورج..حيث سيتزوج الأمير هاري وميغان ماركل

يملأ الزجاج الملون المصمم بالأسلوب الفيكتوري كل أرجاء الكنيسة.

دبي، الإمارات العربية المتحدة (CNN) -- لا شك بأن حفل الزفاف الثاني لممثلة هوليوود الأمريكية ميغان ماركل، سيكون مختلفاً كلياً عن حفل زفافها الأول في العام 2011.. لا سيما وأنها سارت آنذاك بالفستان الأبيض على عشب أخضر ورمال ذهبية في منتجع بحري في جامايكا.

أما هذه المرّة عندما تتزوج الأمير هاري، فستسير ماركل على أرض رخامية عتيقة داخل كنيسة سانت جورج في ويندسور، يبلغ عمرها آلاف السنوات، وتُعتبر من بين أعرق وأجمل كنائس إنجلترا في العصور الوسطى.

ويصعب اعتماد كلمة "كنيسة" لوصف المبنى الهائل، الذي لم يكن مجرد مكاناً للصلاة عبر التاريخ منذ القرن الخامس عشر، وإنما وجهة تعميد قصدتها العائلات الملكية أيضاَ، من بينهم الأمير هاري، فضلاً عن كنيسة مخصصة للزواج لدى الفيكتوريين، بالإضافة إلى استقبالها جنازات لـ 10 ملوك بريطانيين، دُفنوا على أرضها.

وتقع الكنيسة التاريخية في غرب لندن، وتتضمن كنيسة ملكية، مكرسة للقديس جورج، شفيع إنجلترا منذ القرن الثالث عشر.  

وقد بدأ العمل على المبنى الحالي في العام 1475 من قبل إدوارد الرابع، وانتهى العمل بعد أكثر من 50 عاماً، في عهد هنري الثامن. وعلى عكس الكنيسة الرمادية القديمة، بُنيت الكنيسة الصغيرة الجديدة من حجر كوتسوولد باللون العسلي الدافئ، والذي يتميز بلونه عندما تشع الشمس عليه.

وتعتمد الكنيسة التي يبلغ ارتفاعها حوالي 75 قدماً عن على سطح الأرض، أسلوب العمارة القوطي. أما من الداخل، فتتزين قببها بالشعارات، والسيوف، والخوذ، والشارات التي امتلكها أهم الفرسان في العالم.

كما يغطي الزجاج الملون المصمم بالأسلوب الفيكتوري كل أرجاء الكنيسة، بينما تنتشر صور الملوك والقديسين والأساقفة.

ويبلغ طول ممر كنيسة القديس جورج الرئيسي، 255 قدماً من الباب الغربي إلى المذبح العالي للكنيسة. ومن المقرر، أن يزيّن الممر بتاريخ 19 مايو/أيار بسجادة زرقاء مخصصة للزفاف الملكي، ستمشي عليها ماركل أمام 800 ضيف.

ومن المقرر، أن يستمر زفاف الأمير هاري وماركل حوالي ساعة من الزمن، لينتهي حوالي الساعة الواحدة بعد الظهر، ويطل الثنائي أمام عامة الناس كزوجين لأول مرة، وقد يحملان لقبين جديدين، من المرجح أن يكونا دوق ودوقة.

نشر