تحف معمارية على مرتفعات شاهقة.. هل لديك الشجاعة لزيارتها؟

ستايل
نشر
جسر "لانكاوي سكاي" في ماليزيا.
5/5جسر "لانكاوي سكاي" في ماليزيا.

دبي، الإمارات العربية المتحدة (CNN) -- إن عملية البناء مهمة معقدة بحد ذاتها، فماذا عن البناء في بيئات جبلية تحت رحمة الطبيعة الأم؟ ولكن من شأن ذلك أن يجعل النتيجة النهائية أكثر تشويقاً. ومن متحف على شكل طبق طائر إلى معبد قديم، هذه هي التحف المعمارية التي ستصادفها فقط في ارتفاعات شاهقة!

في منطقة جنوب تايرول الإيطالية، تتواجد تحفة من تصميم الراحلة زها حديد وهو متحف "جبل ميسنر"، الذي يقع في قمة جبل كرون بلاتز.

ويُعتبر المبنى، الشبيه بطبق طائر هبط وتحطم على القمة، متحف ميسنر السادس والأخير من سلسلة المتاحف التي أنشأها متسلق الجبال الشهير، رينولد ميسنر، المكرسة لتسلق الجبال. ويمكن الوصول إليه بعد 4 ساعات من المشي على الأقدام، أو باستخدام التلفريك.  

وفي داخل كهوف "فراساسي" في منطقة غينغا الإيطالية، بمقدورك زيارة معبد "تامبيو ديل فالادير" الذي بني في عام 1828.

واحتوى المبنى في الأصل، الذي كان يُعرف كـ"ملجأ للخطاة"، على منحوتة مادونا والطفل لأنطونيو كانوفا قبل أن تنقل إلى متحف. وللوصول إلى هذه التحفة التاريخية، يجب عليك تسلق مسافة 700 متر.

وفي منطقة "موره ورومسدال" في النرويج، يمكنك زيارة سلم "ترول"، وهي منصة للمشاهدة فوق هضبة " ترولستيجن". وصمم المشروع من قبل مؤسسة "ريولف رامستاد أركيتيكتس"، وهو يتكون من سقف ينحدر ليماثل انحدار المضائق التي تشتهر بها النرويج. ويتخلل بين تلال الهضبة ممشى متعرج الشكل للزوار.

وفي النرويج أيضاً، باستطاعتك زيارة تحفة معمارية أخرى تقع على ارتفاع شاهق وهو "الجناح النرويجي لمركز حيوانات الرنة البرية" في جبال "Dovrefjell".

وصُمم جناح المراقبة بعناية مع الأخذ بعين الاعتبار محيطه الطبيعي الخلاب، إذ يعكس زجاج المبنى تضاريسه الوعرة وسماءه الكبيرة. ويتمكن الراغبون في زيارته من الوصول إليه خلال مسار يبلغ طوله 1.5 كيلومتر.

وعلى علو 100 متر فوق سطح الأرض، يمكنك الاستمتاع بمناظر الغابات الكثيفة من جسر "لانكاوي سكاي" في جبل ماتشيشانغ في ماليزيا. وبطوله الذي يصل إلى 125 مترا، يعد الهيكل من أطول الجسور المعلقة والمنحنية في العالم.

استكشف هذه التحف المعمارية في معرض الصور أعلاه:

 

 

 

 

 

 

 

 

قد يعجــــبك أيضـــاً

نشر