حيث يقابل النظام الفوضى.. صور تنبض بالحياة تلتقط أنماط الحضارة

ستايل
نشر
حيث يقابل النظام الفوضى.. صور تنبض بالحياة تلتقط أنماط الحضارة

دبي، الإمارات العربية المتحدة (CNN) -- قد تبدو الثقافة الإنسانية في مختلف ببقاع العالم موضوعاً واسعاً بحيث يستحيل جمعه في كتاب واحد. ولكن بذل الأمناء، ويليام إي إيوينغ وهولي روسل، جهداً في للقيام بذلك في كتاب "Civilization". 

يعمل كتاب "Civilization"، أي حضارة، إلى استكشاف "الطريقة التي نعيش فيها الآن" بكل جوانبها الجميلة، والمتنوعة، والمعقدة. وذلك خلال 500 صورة مأخوذة من قبل 140 مصور حول العالم.

ويشمل الكتاب على صور بيني لام العالية لشقق هونغ كونغ ذات الحجم الصغير الذي يساوي حجم خزانة، وبالإضافة إلى صور أليخاندرو كارتاغينا التي تم التقاطها عند الجدار الحدودي بين الولايات الأمريكية المتحدة والمكسيك في عام 2017. وهي عبارة عن صور "بورتريه" محجوبة لأفراد عائلات من خلال حاجز "تيخوانا سان دييغو".

حيث يقابل النظام الفوضى.. صور تنبض بالحياة تلتقط أنماط الحضارة

ويشمل الكتاب أيضاً على صورة التقطت من قبل المصور الصحفي أحمد زمروني، والذي يبين فيها مسجداً مزدحماً في جاكارتا بإندونيسيا.

حيث يقابل النظام الفوضى.. صور تنبض بالحياة تلتقط أنماط الحضارة

ورغم اختلاف المواقف التي تم تصويرها، إلا أنها موحدة وفقاً لمواضيع محددة وحسب فصول الكتاب.

وفي فصل "Hive" مثلاً، يعرض الكتاب مختلف القصص من الحياة الحضرية. بينما يمتلئ فصل "Flow" بصور مذهلة للطرق، والهندسة، وبنى تحتية أخرى.

حيث يقابل النظام الفوضى.. صور تنبض بالحياة تلتقط أنماط الحضارة

وفي جانبٍ يميل إلى التجريدية بشكلٍ أكبر، يركز فصل "Control" على كيفية ضبط الطبيعة والإنسانية إلى أنماط موحدة من قبل مختلف السلطات، وذلك سواءً خلال الحكومات المُسيطرة، أو المهندسين الذين يميلون نحو التناسق، أو حتى أماكن العمل المنظمة بشكلٍ خاص.

حيث يقابل النظام الفوضى.. صور تنبض بالحياة تلتقط أنماط الحضارة

وفي الفصل الافتتاحي للكتاب، يصف إيونغ هذا العمل والمعرض المصاحب له بأنه "نوعٌ من المسح الجوي، أو بالأخرى صورة فضائية مُركَّبة كبيرة".  

حيث يقابل النظام الفوضى.. صور تنبض بالحياة تلتقط أنماط الحضارة

وأضاف إيونغ أن الكتاب يهدف إلى "تزويد القارئ بنظرة شاملة على كيفية تعامل التصوير مع أفكار معقدة ومجردة للغاية، هي الحضارة، وكيف يساهم ذلك في استيعابنا".

قد يعجــــبك أيضـــاً

نشر