ما سبب اختلاف ردود فعل الجمهور بعد خضوع محمد صلاح لجلسة تصوير؟

ستايل
نشر
محمد صلاح يفاجأ جمهوره بجلسة تصوير ذات إطلالات "غريبة"

دبي، الإمارات العربية المتحدة (CNN) -- خارج ملاعب كرة القدم وبعيداً عن إنجازاته الرياضية.. استطاع محمد صلاح أن يلفت الأنظار في إطلالات قد كانت "غريبة" من نوعها لبعض المتابعين. فما قصة هذه الصور وما سبب تباين ردود الأفعال حولها؟

وأجرت مجلة "GQ" بنسختها الخاصة بالشرق الأوسط، جلسة تصوير مع لاعب كرة القدم المصري، محمد صلاح، يعرض من خلالها أشهر العلامات التجارية، مثل "بربري" و"كارتييه".

وتصدر صلاح غلاف هذه المجلة، التي أرفقت بجوار صورته عنوان "محمد صلاح.. بطل الشعب".  ورغم أن العديد من المتابعين قد أشادوا بجلسة التصوير الخاصة بلاعب كرة القدم، إلا أنه لم يخل الأمر من التعليقات الناقدة على صورته التي نشرها عبر حسابه الرسمي على موقع "انستغرام".

 ومن أحد هذه الإطلالات هي ارتدائه لمعطف أزرق اللون قد شبهه البعض "بملابس النوم". 

View this post on Instagram

🤺🤺

A post shared by Mohamed Salah (@mosalah) on

 وفي تغريدة نشرها عبر حسابه الرسمي على موقع "تويتر"، كتب الصحافي المصري عمرو أديب "هذا ستايل المجلة الشهرية التي تُصدّر منذ ثلاثينيات القرن الماضي.. متى كنت تحلم أن يظهر مواطن مصري عربي في مجلة كبيرة مثل هذه".

ويُذكر، أن سلسلة الصور قد جاءت ضمن قصة نشرتها المجلة عن لاعب كرة القدم المصري، إذ تحدث فيها عن إنجازاته قائلاً "كان موسماً تاريخياً رائعاً، وأنا فخور جداً به، ولكنني أبحث عن موسم آخر مثله.."

قد يعجــــبك أيضـــاً

نشر