بعد غوتشي وبرادا.. أحذية كاتي بيري تثير الجدل

ستايل
نشر
بعد غوتشي وبرادا.. أحذية كيتي بيري تدخل قفص العنصرية

دبي، الإمارات العربية المتحدة (CNN) -- يبدو أن العلامتين التجاريتين الإيطاليتين، غوتشي وبرادا، ليستا الوحيدتين اللتين اتهمتا بالتمييز العنصري، إذ أن الاتهامات تُلاحق أيضاً علامة المغنية الأمريكية، كاتي بيري، بسبب تصاميم حذائها!

وإذا كنت تتساءل حول شكل الحذاء، الذي يتوفر بتصميمين ولونين مختلفين، أحدهما أسود والآخر بني فاتح، فهو لديع عينين كبيرتين، وأنف مثلث، وشفاه حمراء.

وقارن الناس الوجه المرسوم على الحذاء الأسود، بممارسة الـ "blackface"، التي بدأت كطريقة يستهزأ بها الأشخاص البيض من الأفارقة أثناء تقديمهم لعروض موسيقية، وذلك من خلال استخدامهم للطلاء الأسود والقيام بتعابير وجه مبالغ بها.

وفيما يتعلق بردة فعل الأشخاص عبر وسائل التواصل الاجتماعي، علق البعض بسخرية أن هذه الأحذية ستكون مناسبة مع سترة غوتشي السوداء، التي استحضرت هذه الممارسة أيضاً.

واعتذرت العلامة التجارية الإيطالية غوتشي عن تصميمها لسترة سوداء طويلة العنق، يمكن سحبها حتى منطقة العيون، مع ترك مسافة للفم، لتظهر منه شفاه حمراء كبيرة. ونتيجة لذلك، أكدت بدورها على سحب المنتج من متاجرها وموقعها الإلكتروني.

واعتذرت برادا أيضاً عن تصاميمها التي كانت تظهر شخصيات تشبه القرود، إذ تتمتع بوجوه سوداء وشفاه حمراء كبيرة. وتعهدت أيضاً بسحب بعض منتجاتها.

وبالنسبة إلى حذائي كاتي بيري، فلم يتاحا للشراء طويلاً عبر موقع "ديلارد". إذ أرفق الموقع صورة التصميمين بتعليق "هذه القطعة غير متاحة على الإنترنت للشراء".  وأوضح متحدث باسم شركة "Walmart" أن هذه الأحذية لم تكن متوفرة بالمتاجر. 

قد يعجــــبك أيضـــاً

نشر