ما القصة الحقيقية وراء علم "السلام" بعد نهاية الحرب الأهلية الأمريكية؟ وما علاقته بالعنصرية؟

ستايل
نشر
ما هي القصة الحقيقة لهذا العلم الكونفدرالي؟

دبي، الإمارات العربية المتحدة (CNN) -- قررت الفنانة سونيا كلارك، صنع أحد النماذج الكبيرة من علم "السلام"، بقياس 15 بـ 30 قدماً، أي ما يصل إلى 10 أضعاف حجم العلم الأصلي. وهدفت كلارك إلى بدء محادثة جديدة حول قطعة أثرية من الحرب الأهلية الأمريكية، كما أشرفت على عملية نسج 100 نسخة من علم السلام.

وتعد هذه الأعمال جزءاً من معرض "Monumental Cloth, The Flag You Should Know" في ورشة ومتحف "فيلادلفيا للنسيج"، إذ قالت الفنانة إن العرض يطرح سؤال: "ماذا لو كان هذا العلم إشارة للحرب الأهلية بدلاً من  الأعلام الكثيرة التي استخدمت خلال الحروب الكونفدرالية؟".

ما هي القصة الحقيقة لهذا العلم الكونفدرالي؟

ولا يزال علم الحرب الأهلية الأمريكية يحمل مكانة خاصة وفخر لأهل الجنوب في أمريكا، إلا أنه يحمل في الوقت ذاته دلالات عنصرية واضحة، حيث حمله الأشخاص الذين كانوا يحاربون لحق استعباد أصحاب البشرة السوداء.

ما هي القصة الحقيقة لهذا العلم الكونفدرالي؟

وفي الوقت الذي أعلنت فيه المحكمة العليا أن الفصل العنصري في المدارس العامة غير دستوري، راقب العالم أعلام المعركة ترتفع فوق المباني الحكومية في الجنوب، إلا أنه، وقبل 4 سنوات، عندما تم تصوير صورة منفذ مذبحة كنيسة تشارلستون، وهو يحمل علم المعركة، بدأ النقاش حول إزالة الأعلام عن المباني العامة.

وحول مشروع كلارك الكبير، يعتبر علم السلام نصباً تذكارياً فخماً يدعو للتأمل، إذ تكون من الكتان وزُخرف بثلاثة خطوط حمراء، ولكنه في الوقت ذاته، ثقيل لدرجة أنه لا يمكن تعليقه، مما أدى دوراً فعالاً في ترسيخ معناه ورسالته.

ما هي القصة الحقيقة لهذا العلم الكونفدرالي؟

وليست هذه  المرة الأولى التي عملت فيها الفنانة مع أعلام الكونفدرالية، إذ قامت في عام 2015 ، وهي الذكرى السنوية المائة والخمسين لإنهاء الحرب الأهلية الأمريكية، بأداء "Unraveling & Unraveled" ، حيث كشفت خلاله ببطء عن خيوط علم المعركة بمساعدة مشاركين مختلفين.

قد يعجــــبك أيضـــاً

نشر