صمم أزياء لمادونا وويتني هيوستن.. تعرّف إلى سلطان "الترتر"

ستايل
نشر
صمم أزياء لمادونا وويتني هيوستن.. تعرّف إلى سلطان "الترتر"

دبي، الإمارات العربية المتحدة (CNN)-- تُوجد ضمن قائمة زبائنه أساطير القرن العشرين في الغناء كمادونا، وويتني هيوستن، وتينا تيرنر. فمن هو مصمم الأزياء بوب ماكي. ولماذا يلّقب بسلطان "الترتر"؟

بوب ماكي

مادونا ترتدي أحد تصاميم ماكي في حفل توزيع جوائز الأوسكار لعام 1991

حصد ماكي، والذي يلقب بسلطان "الترتر"، العديد من الجوائز، من بينها 9 جوائز إيمي، وثلاثة ترشيحات لجوائز الأوسكار، واستقراء في قاعة مشاهير أكاديمية التلفزيون. كما انه شق طريقه إلى ممشى نيويورك في ثمانينات القرن الماضي، وتمتع بأثر رجعي في المتحف في معهد الأزياء للتكنولوجيا في عام 1999، والتي تحتفي بمواهبه بابتكار أكثر الأزياء جمالاً وجرأة.

صمم أزياء لمادونا وويتني هيوستن.. تعرّف إلى سلطان "الترتر"

بوب ماكي مع عارضات الأزياء خلال أسبوع الموضة في نيويورك في أواخر الثمانينات

ويُعد هذا العام بمثابة عودة لتسليط الأضواء على رجل الاستعراض، فقد حاز على أول جائزة توني في تاريخه عن أفضل تصميم للأزياء في المسرحية الموسيقية "شير شو" والتي أقيمت على مسرح "برودواي". وقد كُرّم من قبل مجلس مصممي الأزياء في أمريكا (CFDA)، بالإضافة إلى "جيوفري بين" جائزة الإنجاز مدى الحياة.

وقال ماكي عبر الهاتف: “عندما اتصل بي (رئيس جائزة ال CFDA السابق) ديان فون فورستنبرغ ليخبرني أنني سأحصل على هذه الجائزة، قلت في نفسي.. حقاً"؟ مضيفاً: "ما زلت أبلغ الـ35 عاماً من عمري، لكنني أدركت بعد ذلك أن عمري 80 عاماً فقط، لذا فإنني على ما يرام"، ومشيراً إلى أنه "أمر مثير. لم أكن أبداً محبوباً في عالم الموضة. أنا مصمم أزياء، وهذا ما بذلت عمري لأجله. لذا كانت CFDA مفاجأة. لكنك تعلم، يريد الجميع أن يكون محبوباً. "

صمم أزياء لمادونا وويتني هيوستن.. تعرّف إلى سلطان "الترتر"

تينا تيرنر في ثوب بوب مكي بالترتر في أواخر السبعينيات

وماكي بالفعل محبوب. وتتذكر فيرن ماليس، المديرة التنفيذية السابقة لـCFDA ومؤسسة أسبوع الموضة في نيويورك، أنها تعرّفت إليه منذ أوائل التسعينيات.

وقالت في مقابلة عبر الهاتف: "عندما قدم عروض أزياء، كانت رائعة ومسرحية"، موضحة: "لقد ابتكر الفساتين المجردة بالخرز الموضوعة بشكل استراتيجي. الآن كل من يمشي على السجادة الحمراء، أو يصمم السجادة الحمراء، مدين له بالامتنان، سواء كانوا يعرفون ذلك أم لا. إنه كنز فريد من نوعه".

ولد ماكي في مدينة لوس أنجلوس الأمريكية. وقضى طفولته في مشاهدة الأفلام السينمائية حيث وقع في سحر الـ"تكنيكولور" لكارمن ميراندا، وجين كيلي، وبيتي جاربل.

ويتذكر قائلا: "قررت عندما كان عمري 10 سنوات أنني أريد أن أكون مصمم أزياء"، مضيفاً: "وبعد انتهائي من مدرسة التصميم، فكرت في الذهاب إلى نيويورك للدخول إلى المسرح، لكن كان ذلك في فصل الشتاء ولم يكن لدي أي مال لشراء معطف، لذلك أخذت محفظتي حول الاستوديوهات، وانتهى بي المطاف في باراماونت".

ومع حلول منتصف الستينيات من القرن الماضي، كان ماكي أحد أكثر مصممي التلفزيون طلباً. وأثناء عمله في برنامج "كارول بيرنت شو" في عام 1967، كان أول لقاء له مع شير في عام 1967، نتج عنه تعاون مستمر مدى الحياة منذ أيام ثنائي سوني وشير وحتى جولاتها الحالية.

كان لدى ماكي صداقة طويلة مع ديانا روس، التي كان يصمم لها في البداية في عام 1969، إذ قال: "من المؤكد أن في قلبي مكاناً لتلك الفتاة الصغيرة من ديترويت، التي يمكن أن ترتدي الأزياء أفضل من أي شخص. لا بد أنها كانت ملكة في حياة أخرى."

"صمم أزياء لمادونا وويتني هيوستن ...تعرف إلى "سلطان الترتر

المغنية ديانا روس في ثوب بوب ماكي في عام 1974

 

ومع انتهاء موسم الجوائز، يتطلع ماكي إلى الخروج من نيويورك، والعودة إلى كاليفورنيا، إذ قال ممازحاً: "ليس لدي أي نية للتقاعد، لكن فكرة العطلة تروق لي".

بعد ذلك، سيكون ماكي موضوعاً لفيلم وثائقي من إخراج ماثيو ميلي. ومن المقرر،  أن يصدر الفيلم في ديسمبر/كانون الأول 2020، وسيقوم الفيلم بدراسة مهنة ماكي بالكامل، والكشف عن الحرفية التي دخلت في أزيائه الأكثر شهرة بالإضافة إلى مقابلاته مع دائرته الخاصة.

قد يعجــــبك أيضـــاً

نشر