مسدس صدئ انتحر به فان جوغ..يُباع بـ 180 ألف دولار

ستايل
نشر
مسدس صدئ يباع ب 180 ألف دولار... والسبب؟

دبي، الإمارات العربية المحدة (CNN) --بيع مسدس صدئ، يُعتقد أنه المسدس الذي أقدم الفنان التشكيلي المعروف فينسنت فان جوخ على الانتحار باستخدامه في عام 1890، بمبلغ قدره 162 ألف و500 يورو، أي ما يعادل 183 ألف دولار.

وبيع مسدس "ليفوشو"، بطول 7 ميليمترات، في المزاد العلني يوم الثلاثاء في باريس. وقد وصف "مزاد الفن"، وهو المزاد الذي عرض المسدس للبيع، بأنه "السلاح الأكثر شهرة في تاريخ الفن". ورغم من اعتراف دار المزاد بأنه لا يمكن التيقن بالتحديد من كونه المسدس الذي استخدمه الفنان للانتحار، إلا أنه أشار إلى "عدة أدلة تبرهن أنه يجب أن يكون هو أداة انتحار فان جوخ".

وقد أعلن "مزاد الفن" قبل بدء المزاد: "اُكتشف [السلاح] في المكان الذي أطلق فيه فان جوخ النار على نفسه، وقالبه يطابق الرصاصة التي أُنتزعت من جسد الفنان، كما وصفها الطبيب في ذلك الوقت. كما أثبتت الدراسات العلمية أن المسدس بقي على الأرض، منذ تسعينيات القرن التاسع عشر."

والجدير بالذكر، أن ثمن البيع النهائي للمسدس قد فاق الثمن المتوقع، قبل بدء المزاد وهو 60 ألف يورور أي ما يعادل 67 ألف دولار.

وفي عام 1965، عثر مزارع على المسدس في قرية "أوفر سور أويس" الفرنسية، حيث لقي الفنان حتفه. وتم الاكتشاف في الحقل ذاته، الذي يُعتقد أن فان جوخ أطلق فيه النار على نفسه في معدته في يوليو/تموز عام 1890. وأعطى المزارع السلاح لأصحاب نزل في تلك القرية، ثم توارثته أسرته عبر الأزمان قبل أن يتم طرحه للبيع في المزاد العلني.

مسدس صدئ يباع ب 180 ألف دولار... والسبب؟

عرض المسدس إلى جانب نموذج متطابق في متحف فان جوخ في أمستردام عام 2016

وعُرض المسدس من قبل في متحف فان جوخ في أمستردام في عام 2016، كجزء من معرضه المسمى "على حافة الجنون: فان جوخ ومرضه".

ولم تُعلن دار المزادات عن اسم الرابح بالمزاد.

قد يعجــــبك أيضـــاً

نشر