صور غير مألوفة.. إليك الجانب المخفي لحياة العاملات الوافدات في لبنان

ستايل
نشر
من المؤكد أنك لم تره من قبل.. إليك الجانب الخفي لحياة العاملات الوافدات في لبنان

دبي، الإمارات العربية المتحدة (CNN)-- عند التفكير بالعاملات الوافدات، قد تستحضر أذهاننا بشكل لا تلقائي مشاهد نساء يشعرن بالإرهاق، ويعملن تحت رحمة موظفيهم. ولكن، من خلال مشروعها الفوتوغرافي "الأحد"، تعتزم المصورة اللبنانية ميريام بولس تسليط الضوء على الجانب الخفي من حياة هؤلاء النساء لتستكشف عن طريق ذلك، جانباً لم تره للبنان من قبل. 

ولطالما اندهشت المصورة اللبنانية ميريام بولس من العاملات الوافدات في لبنان، إذ تعتبرهن كمثال للنضال الاجتماعي والسياسي في الوقت ذاته.

ومن خلال مشروع "الأحد"، أرادت بولس استكشاف حياة هؤلاء النساء خارج أماكن عملهن كـ"نساء" فقط، وليس كـ"عاملات نظافة" كما يشير إليهم البعض، وفقاً لما قالته المصورة.

من المؤكد أنك لم تره من قبل.. إليك الجانب الخفي لحياة العاملات الوافدات في لبنان

وفي لبنان، يُعتبر الأحد يوم العطلة الوحيد للعاملات الوافدات، كما أنه "اليوم الوحيد الذي يخرجن فيه من منازل أرباب عملهم، ويسترجعن السيطرة على حياتهن" بحسب ما أوضحت بولس.

من المؤكد أنك لم تره من قبل.. إليك الجانب الخفي لحياة العاملات الوافدات في لبنان

ورغم كونها لبنانية، إلا أن المصورة أكّدت أنها اكتشفت جانباً آخر من لبنان من خلال أولئك النساء.

ومن نساء يتسمن بابتسامة مشرقة، إلى أخريات يغتنمن يوم عطلتهن للتجمع والرقص، أو حتّى تدليل أنفسهن في الصالون، تظهر النساء أمام عدسة بولس، وهنّ على سجيتهن. 

من المؤكد أنك لم تره من قبل.. إليك الجانب الخفي لحياة العاملات الوافدات في لبنان

وأشارت بولس إلى أن أحياء مثل انطلياس، والدورة، والحمرا، وبدارو، "تتغير تماماً" عندما يجتمعن فيها، وقالت: "يبدو الأمر كما أنهن يمثلن في مسرحياتهن الخاصة، خلال أيام الأحد".

من المؤكد أنك لم تره من قبل.. إليك الجانب الخفي لحياة العاملات الوافدات في لبنان

وتنتمي النساء التي وثقتهن المصورة من خلال عدستها إلى بلدان مثل إثيوبيا، ومدغشقر، و سريلانكا، إضافةً إلى الفلبين.  

من المؤكد أنك لم تره من قبل.. إليك الجانب الخفي لحياة العاملات الوافدات في لبنان
ورغم أنها صادفت العديد من القصص عن الصعوبات التي تواجهها هؤلاء النساء في حياتهنّ، إلا أن بولس لم ترغب في التركيز على الجانب السلبي كما يفعل الإعلام الغربي، وأكّدت المصورة على ذلك قائلةً: "أردت أن أُظهرهن في اليوم الذي يشعرن فيه بالتمكين".
 
من المؤكد أنك لم تره من قبل.. إليك الجانب الخفي لحياة العاملات الوافدات في لبنان

وفي لبنان، تعمل العاملات الوافدات تحت نظام "الكفالة"، وهو نظام "يُستخدم في منطقة الخليج والشرق الأوسط، وتحتاج خلاله كل عاملة وافدة إلى كفيل للعيش في لبنان".

من المؤكد أنك لم تره من قبل.. إليك الجانب الخفي لحياة العاملات الوافدات في لبنان
وترى بولس أن نظام الكفالة هذا عبارة عن "شكل من أشكال العبودية الحديثة التي يجب أن تتوقف"، إذ أنها تؤدي وبشكل منهجي إلى الاستغلال.
 
من المؤكد أنك لم تره من قبل.. إليك الجانب الخفي لحياة العاملات الوافدات في لبنان
وأوضحت المصورة قائلةً أن العاملة تخضع لسيطرة الكفيل، إذ لا يمكنها الاستقالة أو مغادرة البلاد دون إذن منه.
 
من المؤكد أنك لم تره من قبل.. إليك الجانب الخفي لحياة العاملات الوافدات في لبنان
وأشارت المصورة إلى أن العاملات يتعرضن للتهديد في حال تشكيكهن في شروط عقد العمل.
وتستخدم بولس التصوير كوسيلة لإعادة خلق نفسها، والمكان الذي تعيش فيه، وأكدت المصورة قائلةً: "عند التقاط الصور في أعمالي، أشعر دائماً برغبة في جعل الأشياء تتقدم إلى الأمام. وهي رغبة في التصرف بناءً على الأشياء، بدلاً من أن نكون ضحايا هذا المجتمع".  
 

قد يعجــــبك أيضـــاً

نشر