بدلات أنيقة وفساتين سهرة.. هكذا يبدو رمي القمامة في زمن فيروس كورونا

ستايل
نشر
دقيقتين قراءة
شاهد مقاطع فيديو ذات صلة
بدلات أنيقة وفساتين سهرة.. هكذا يبدو رمي القمامة في زمن فيروس كورونا

دبي، الإمارات العربية المتحدة (CNN)-- يعيش غالبية الأشخاص حول العالم تحت قيود تفرض العزل المنزلي جراء تفشي فيروس كورونا المستجد.. ولكن، من قال أنك لا تستطيع استغلال الأمتار القليلة الموجودة أمام منزلك، والاستمتاع عند رمي النفايات؟ 

وفي ظل مكافحة الملل الناجم عن ملازمة المنزل، يستخدم بعض الناس الشوارع كمنصة لعرض الأزياء، عند رمي النفايات، ومن ثم ينشرون الصور عبر مختلف وسائل التواصل الاجتماعي.

وبداية، ظهرت موضة الخروج لرمي النفايات بأزياء مختلفة في أستراليا، حيث أنشأ دانييل أسكيو صفحة عبر موقع "فيسبوك"، تُعرف باسم "Bin Isolation Outing Facebook group"، بعد أن أبدت إحدى صديقاته حماسها لرمي النفايات، كونها سبباً يدفعها لمغادرة المنزل. 

وبذلك، تحدى أسكيو صديقته أن ترتدي ملابسها الأنيقة لإخراج النفايات من المنزل. وبعد موافقتها على خوض التحدي، نشر أسكيو صورتها على صفحة "فيسبوك".

وكانت هذه الصفحة، التي لاقت رواجاً واسعاً في أستراليا وبلاد أخرى، قد رسمت البسمة على وجوه العديد من الأشخاص. وقالت سارة جين هورن، التي تعيش في المملكة المتحدة، لـ CNN: "تأثرت للغاية بمدى ابتكار الملابس، وقسم التعليقات هو الأفضل". 

وليس بالضرورة أن ترتدي ملابسك الأنيقة، إذ خرج بعض الأشخاص بملابس شخصياتهم المفضلة، كما فعلت ديمي ماتش، التي تعيش في أستراليا.

وبدورها، صورت ماتش مقطع فيديو وهي ترتدي ملابس شخصية "لورد فولدمورت" الخيالية، في سلسلة "هاري بوتر"، بهدف إدخال البهجة في قلوب الأصدقاء. 

وقالت ماتش لـ CNN: "إنه مكان يمكنك الذهاب إليه ونسيان جميع الأخبار المتعلقة بالفيروس.. مشاهدة بعض المقاطع الإبداعية المضحكة وصور الأشخاص الذين يخرجون القمامة هو أفضل شيء يمكن فعله خلال يومي".

نشر