رئيس تحرير مجلة "فوغ" البريطانية يتعرض لتصنيف عنصري من حارس أمن

ستايل
نشر
3 دقائق قراءة
شاهد مقاطع فيديو ذات صلة
رئيس تحرير مجلة "فوغ" البريطانية يتعرض لتصنيف عنصري من حارس أمن

دبي، الإمارات العربية المتحدة (CNN) -- كشف رئيس تحرير مجلة "فوغ" البريطانية، إدوارد إنينفول، عن أنه تم تصنيفه عنصرياً أثناء توجهه إلى مكاتب المجلة، بعدما أمره حارس أمن بدخول المبنى عبر رصيف التحميل.

ونشر إنينفول، الذي أصبح أول رئيس تحرير لمجلة "فوغ" من أصحاب البشرة السمراء في عام 2017، تفاصيل الحادث عبر حساباته على "تويتر" و"انستغرام" مساء الأربعاء.
وكتب إنينفول: "اليوم صنفت عنصرياً من قبل أحد حراس الأمن أثناء دخولي إلى مكان عملي"، وتابع "عند دخولي، تلقيت تعليمات لاستخدام رصيف التحميل".

وأضاف إنينفول: "لمجرد أن الجداول الزمنية وعطلات نهاية الأسبوع تعود إلى طبيعتها، لا يمكننا أن ندع العالم يعود إلى ما كان عليه. التغيير يجب أن يحدث الآن".

 وفي تعليق مرفق بمنشور "انستغرام"، أخبر إنينفول مليون شخص من متابعيه أن شركة "كوندي ناست" التي تصدر مجلة "فوغ"، "تحركت بسرعة" لإقالة حارس الأمن المعني.

وأضاف إنينفول في التعليق أن "الأمر يوضح فقط أنه في بعض الأحيان لا يهم ما حققته في حياتك: أول شيء سيحكم به عليك بعض الناس هو لون بشرتك".

ومن جانبها، أكدت "كوندي ناست" لـ CNN أن حارس الأمن، الذي عمل لدى مقاول طرف ثالث في مقر شركة "فوغ" في لندن، تم فصله من الموقع و "وضعه رهن التحقيق من قبل صاحب العمل".

وعلى وسائل التواصل الاجتماعي، قدم أمثال سينثيا إريفو، ومارك جاكوبس، وعارضة الأزياء الشهيرة إيمان رسائل دعم للمحرر البالغ من العمر 48 عاماً.

رئيس تحرير مجلة فوغ البريطانية يتعرض لتصنيف عنصري من حارس أمن
إدوارد إنينفول مع صديقته نعومي كامبل في صورة التقطت في نيويورك عام 2017 Credit: Sean Zanni/Patrick McMullan/Getty Images

وعلقت نعومي كامبل، صديقة إنينفول، على الأمر قائلة: "متى سيتغير هذا الوضع؟ إنه يحدث في المملكة المتحدة منذ فترة طويلة ... لذا آسف لأنك مررت بذلك! لا تدع ذلك يردعك..ابق قوياً".

وردّت نائبة رئيس تحرير مجلة فوغ البريطانية، سارة هاريس، على منشور إنينفول عبر "إنستغرام" قائلة إن الحادث "لا يغتفر"، بينما كتبت الممثلة جيما تشان: "هناك الكثير من العمل الذي يتعين القيام به. آسف لأنك تعرضت لذلك إدوارد".

ويعرف إنينفول بمناصرة عارضي الأزياء أصحاب البشرة الملونة والمواضيع المتعلقة بالعرق طوال مسيرته المهنية على مدار 3 عقود تضمنت مناصب في مجلات تشمل مجلة "i-D" للأزياء و"فوغ إيتاليا"، الإصدار الإيطالي لمجلة "فوغ". 

وقد قُدّر التزامه بالتنوع من قبل الملكة إليزابيث الثانية في عام 2016، عندما منحته وسام الإمبراطورية البريطانية ضمن قائمة تكريمات عيد ميلادها.

وقد تم اختيار إنينفول، الذي ولد في غانا وترعرع في غرب لندن، كسادس أقوى شخصية من أصحاب البشرة السمراء في بريطانيا ضمن تصنيف "Powerlist 2020" السنوي.

نشر