تعرّف إلى مصور المشاهير الذي رفض تعديل أيقونات هوليوود بالفوتوشوب

ستايل
نشر
8 دقائق قراءة
تعرف إلى مصور المشاهير الذي رفض تعديل أيقونات هوليوود بالفوتوشوب
يطلق الصديقان السير إيان ماكيلين وباتريك ستيوارت تعبيرات ساخرة لمصور المشاهير آندي جوتسCredit: Andy Gotts

دبي، الإمارات العربية المتحدة (CNN) -- التقط مصور المشاهير آندي جوتس صورًا للعديد من النجوم، من جبابرة هوليوود أمثال آل باتشينو، وبراد بيت، وجوليا روبرتس، والوجوه الجديدة الواعدة أمثال أنيا تايلور جوي، وناتالي إيمانويل.

ولكن بالنسبة له، تبرز إحدى هذه الصور على أنها الأكثر تأثيراً في حياته المهنية، أي صورة الممثل الأمريكي الراحل توني كيرتس، بوجه ملوّن بألوان العلم الأمريكي.

ويتذكر المصور البريطاني كيف توسل لوكيل أعمال الممثل الأمريكي، من أجل ترتيب جلسة تصوير له.

تعرف إلى مصور المشاهير الذي رفض تعديل أيقونات هوليوود بالفوتوشوب
توني كيرتس بعدسة آندي جوتسCredit: Andy Gotts

وبعد أن قوبلت محاولاته بالرفض في العديد من المرات، وجد جوتس رقم الهاتف الخاص بزوجة كورتيس، التي أجابت على اتصاله، وحدّدت جلسة التصوير في اليوم التالي.

ولكن في تلك الليلة، اتصل كورتيس بجوتس، وقال النجم المسن، الذي عانى من مشاكل صحية مختلفة وكان يستخدم كرسيًا متحركًا في ذلك الوقت، إنه يشعر بتوعك.

وأوضح جوتس في مقابلة عبر الفيديو: "قال لي كورتيس: لا أشعر أنني بحالة جيدة على الإطلاق. ولكنني سأفي بالتزامنا غدًا، إذا قدمت لي وعدًا واحدًا.. فقلت له أي شيء، أي شيء".

وتابع جوتس: "سألني هل تجعلني أبدو كأيقونة مرة أخرى؟ وقلت له إنني سأبذل قصارى جهدي".

وكانت هذه آخر صورة التُقطت لكيرتس، وفقًا لما قاله جوتس، الذي أشار إلى أن الممثل شاهد الصورة قبل ساعات فقط من وفاته، وأعلن أنها "أفضل صورة التقطت له على الإطلاق".

وهذه الصورة من بين العشرات من صور المشاهير التي ظهرت في معرض جوتس الجديد بعنوان "أيقونات"، والذي افتتح الآن في لندن، بالإضافة إلى كتاب مصاحب له يحمل العنوان ذاته.

وخلال مسيرته التي امتدت لثلاث عقود، أصبح جوتس المصور المفضل لدى المشاهير لأسلوبه المميز ولقطات الصور متواضعة المستوى.

تعرف إلى مصور المشاهير الذي رفض تعديل أيقونات هوليوود بالفوتوشوب
صورة بورتريه للممثل الأمريكي هاريسون فورد من قبل مصور المشاهير آندي جوتسCredit: Andy Gotts

ومع الإضاءة المستوحاة من قدامى تاريخ الفن أمثال كارافاجيو ورامبرانت، بالإضافة إلى عظماء السينما أمثال ألفريد هيتشكوك وديفيد لين، يعمل جوتس بكاميرا تمثيلية وبدون مساعدين.

ولم يتم تنقيح الصور التي التقطها جوتس أبدًا، والتي تكشف النقاب عن "وجوه" الممثلين بكل تجاعيدهم وعيوبهم وابتساماتهم، وأسلوبه لم يتغير إلى حد كبير منذ أن بدأ.

وأوضح جوتس: "إذا رأيت بثرة على رأس شخص ما، أو شعرة في غير مكانها - فذلك لأنهم كانوا يجلسون أمامي، كنت ألتقط تلك اللحظة عندما يجلسون معي لإجراء محادثة".

وفي ركن آخر، يمكن رؤية صورة لعارضة الأزياء اليريطانية كيت موس ببشرة متوهجة، ومسام وخطوط دقيقة وكل تفاصيل محياها.

وكشف جوتس أن المشاهير أمثال الممثلة كيت وينسلت، وعارضة الأزياء نعومي كامبل، والممثل السير إيان ماكيلين اعتنقوا أسلوبه الصريح، إلا أن نفوره من تعديل الصور عبر برنامج "الفوتوشوب" كان بمثابة مشكلة بالنسبة للبعض.

تعرف إلى مصور المشاهير الذي رفض تعديل أيقونات هوليوود بالفوتوشوب
إحدى الصور التي التقطها جوتس لعارضة الأزياء كيت موسCredit: Andy Gotts

وأشار جوتس إلى أن مغنية أيقونية من بين الأشهر في العالم، قالت له: "آندي، أحب تصويرك الفوتوغرافي (و) أنا أقتني بعض أعمالك الفوتوغرافية، ولكنك لن تصورني أبدًا لأنك ستظهرني كما أبدو".

تجريد

وكان جوتس في يوم من الأيام مساعدًا للمصورين المشهورين اللورد سنودون وديفيد بيلي. ورغم من أن التجربة كان لها تأثير غير متوقع: فقد أظهرت له بالضبط نوع المصور الذي لا يريد أن يصبح مثله، على حد قوله.

وقال جوتس: "إذا عدت إلى أواخر الثمانينيات والتسعينيات من القرن الماضي، فإن الكثير من الصور الشخصية كانت لها خلفيات براقة"..

وقاوم جوتس تفضيل العصر لتصوير البهجة المسرحية، وبدلاً من ذلك تحول إلى الخلفيات البسيطة المستوحاة من الستينيات، والتي "فقدت شعبيتها" في ذلك الوقت، على حد قوله.

ومن خلال تركيز انتباهه على وجوه الأشخاص، أدى تفضيله للتصوير الفوتوغرافي بالأبيض والأسود إلى إبراز كل التفاصيل، بينما ساعد أسلوبه في التعريض الضوئي المفرط والصور غير المتطورة في ابتكار تباينات صارخة.

تعرف إلى مصور المشاهير الذي رفض تعديل أيقونات هوليوود بالفوتوشوب
كيت وينسلت، التي يعتبرها آندي جوتس صديقة مقربة لهCredit: Andy Gotts

ولفت جوتس إلى أنه يهتم بشكل أساسي بـ"الشكل الطبيعي للوجه"، مضيفًا: "هذا ما أحبه فيه. كله عيوب جميلة. إنه أمر رائع، ولم يكن أحد يفعل ذلك".

وتابع: "فكرت وقلت لنفسي، حسنًا، إذا جردت كل شيء، فهو مجرد وجه".

وأثناء عمله مع ديفيد بيلي، وجد جوتس أيضًا أن المصور كان محاطًا دائمًا بـ "سيرك" من المساعدين، وهي كارثة تركت الأشخاص يشعرون "بالملل الواضح"، على حد قوله.

وأضاف: "قلت لنفسي: عندما أفعل هذا، سأكون بمفردي، بلا مساعدين. وسأكون سريعًا حقًا. لذلك كانت هذه فكرتي عندما بدأت: السرعة".

وأطلق الممثل الأمريكي بول نيومان على جوتس لقب "جوتس صاحب اللقطة الواحدة" بعد أن التقط المصور الصورة الفائزة من المحاولة الأولى.

ولكن بصرف النظر عن السرعة، فإن قدرة جوتس على جعل شخصياته من المشاهير "يشعرون بالراحة" تسمح له بالتقاط صور شخصية أكثر حميمية وأصلية، على حد قوله.

وتُعد الدردشة وإلقاء النكات مفتاحًا لأسلوبه، والتي تجعله يصنع لحظات فوتوغرافية من خلال المحادثة.

ورفض جوتس فكرة "الاستوديو الرمادي الباهت" التقليدي، وبدلاً من ذلك يلتقط الصور داخل جناح فندق في لندن أو في منازل شخصياته.

وأوضح أن الأمر يبدو كما لو أنهم يذهبون لرؤية صديق، وليس لالتقاط صورة.

وبينما أن جوتس أحيانًا لديه أفكار مسبقة للتصوير، فإنه غالبًا ما يتكيف مع الموقف.

وعلى سبيل المثال، التقط جويس صورة عميقة للممثل الراحل روبن ويليامز، بينما كان يكشف بشكل غير متوقع عن تأثره بوفاة الممثل جون بيلوشي.

تعرف إلى مصور المشاهير الذي رفض تعديل أيقونات هوليوود بالفوتوشوب
مات ديمون وهيث ليدجر يضحكان بعد أن قاطع ليدجر جلسة التصويرCredit: Andy Gotts

وفي أوقات أخرى، قام ضيوف بتغيير الصورة تمامًا عن طريق الصدفة، على سبيل المثال عندما قام جوتس بتصوير مات ديمون لأول مرة، فإنه كان يريد أن يلتقط "العيون الثاقبة حقًا" للنجم في صورة شخصية حميمة.

ولكن أثناء التصوير، انطلق الممثل هيث ليدجر، الذي كان يشارك ديمون وقتها بطولة فيلم "The Brothers Grimm"، إلى الغرفة بحثًا عن مكان للاختباء، بعد أن قام عن طريق الخطأ بقلب طاولة مكياج.

ومن هناك، فعل ليدجر كل ما في وسعه لجعل ديمون يضحك، من رمي ورق الحمام، إلى تعصيب عينيه بوشاح.

وظل جوتس يلتقط الصور أثناء مقاطعة ليدجر للصورة. ولكن لفة فيلم الكاميرا التي تحتوي على صور للثنائي سقطت في بطانة حقيبة الكاميرا الخاصة بجوتس ونُسيت لسنوات، وذلك عندما وجدها جوتس وطورها في النهاية، كان ليدجر قد تُوفي بالفعل.

ويتذكر جوتس قائلاً: "كانت هذه هي البكرة الوحيدة لفيلم هيث ومات معًا... في هذه اللحظة من الزمن كان هذان الصديقان يتقاربان".

وقام جوتس بطباعة نسخة كبيرة من الصور وأرسلها إلى كل من ديمون و عائلة ليدجر، وقال والدا الفنان الراحل إنهما "أحبا الصور"، قبل أن يأذنا بنشرها في كتاب جويس الجديد.

ويتذكر جوتس قول والدي ليدجر له: "هذا هو هيث".

طرح الأسئلة الصحيحة

تعرف إلى مصور المشاهير الذي رفض تعديل أيقونات هوليوود بالفوتوشوب
أول صورة بورتريه للمصور الفوتوغرافي آندي جوتس، التقطت للممثل الكوميدي البريطاني ستيفن فراي.Credit: Andy Gotts

وكان دخول جوتس إلى الصناعة غير تقليدي مثله، ولكنه يعكس نهجه الذي لا يعرف الخوف على ما يبدو.

وعندما كان طالب تصوير يبلغ من العمر 19 عامًا، قاطع جوتس الأيقونة البريطاني ستيفن فراي بينما كان يلقي محادثة ليسأله عما إذا كان سيجلس لالتقاط صورة، وأدار فراي عينيه وقال له، إن لديه 90 ثانية فقط.

وانتهى الأمر بالصورة باللونين الأبيض والأسود على رف فراي، حيث رصدها الممثل البريطاني كينيث برانا، ليجد جوتس نفسه يصور برانا وزوجته آنذاك إيما طومسون، لتبدأ مسيرته المهنية بعد انتشار التوصيات الشفوية له من قبل المشاهير.

نشر