الدراجات بدل السيارات.. هل ستبدو شوارعنا هكذا بالمستقبل القريب؟

تكنولوجيا
نشر
02:15
هل يمكنك أن تقود هذه الدراجة؟

نيويورك، الولايات المتحدة الأمريكية (CNN)-- يبدو وأن الدراجات الهوائية ستعتلي عرش الشوارع مكان السيارات قديماً.

هذا التحليل الذي توصل إليه، هوراس ديديو، الذي يعتبر من أبرز المحللين في عالم التكنولوجيا المغيّرة لحياة المجتمعات.

إذ يشهد قطاع المواصلات تركيزاً كبيراً حالياً في عالم التكنولوجيا، مع مليارات الدولارات المستثمرَة في مجال بناء السيارات الطائرات والمركبات المزوّدة بتقنية القيادة الذاتية، فهنا المدير التنفيذي لشركة "تسلا" إلون موسك، الذي يفكر بحفر أنفاق تحت الأرض لتفادي الازدحام المروي، وهنالك الشريك المؤسس لـ "غوغل"، سيرغي برين، الذي يقال بأنه طوّر مركبة طائرة.

شاهد.. ماذا يحصل إذا جمعت دراجة نارية وسيارة في مركبة واحدة؟ شاهد النتيجة

لكن ديديو يرى بأن تكنولوجيا مألوفة منذ الماضي قد تتربع على عرش وسائل النقل مستقبلاً، وأن السيارات ستكون الخاسر الأكبر بهذه المعادلة.

01:36
خدمة ستنقل تجربة ركوب الدراجات إلى العالم الافتراضي

وأشار ديديو إلى النمو الهائل في أنظمة الدراجات الهوائية الصينية والمخصصة للاستعمال العام، واصفاً تخيّله لدراجات المستقبل بأنها ستحوي كاميرات وأجهزة استشعار وأنها ستعمل على جمع المعلومات للمدن، فمثلاً عندما يقود راكبٌ دراجته فوق حفرة بأحد الشوارع، يمكن الإبلاغ عن تلك الحفرة أوتوماتيكياً للجهات المختصّة بصيانة الشوارع في تلك المدينة.

أيضاً.. هل هذه "أذكى" دراجة هوائية في العالم؟

ويمكن للكاميرات الإبلاغ عن نسب التلوث في المدن ومعدلات الازدحام المروري ومواقعه، وسيبدو تطبيق مثل "Google Street View" قديماً مقارنة بنوعية الصور التي قد نتمكن من التقاطها بمعدات سهلة مستقبلاً، وسيتم أخذ سلامة الكاميرات وأجهزة القياس هذه بعين الاعتبار لتصميم الدراجة بشكل ثابت ومتين.

وأشار ديديو إلى أن الدراجات الكهربائية الذكية والمتصلة شبكة الإنترنت ستسبق وجود السيارات المشابهة لها، فالمرونة باستخدام هذه الدراجات وسهولة ركنها وسرعة حركتها التي تفوق السيارات بالأخص في أوقات الذروة للازدحام المروري.

كما أنه يمكنك الانتقال بدراجتك في الباصات أو القطارات والتوجه بها إلى أي مكان تقريباً أو للعمل، وهذا ما قد يمهّد لاستبدال السيارات بالدراجات، بالشكل ذاته التي استبدلت به الكاميرات المحمولة بكاميرات الهواتف الذكية في يومنا هذا. 

نشر