هل ستؤثر على "لينكد إن"؟ "فيسبوك" توسّع ميزة التقدم لوظائف عبر موقعها لأكثر من 40 دولة

تكنولوجيا
نشر
هل ستؤثر على "لينكد إن"؟ "فيسبوك" توسّع ميزة التقدم لوظائف عبر موقعها لأكثر من 40 دولة
01:06
فيسبوك يقدم "مسنجر" خاصا بالأطفال

يبدو أن "فيسبوك" قررت مضاعفة جهودها الرامية إلى تحدي "لينكد إن." فقد أعلنت الشبكة الاجتماعية الأربعاء أنها توسّع ميزة القدرة على التقدم لوظائف محلية مباشرة عبر موقعها الى أكثر من 40 دولة أخرى، بما في ذلك المملكة المتحدة، اسبانيا والبرازيل.

المستخدمون في الولايات المتحدة وكندا كانوا قد تمكنوا من الاطلاع على وظائف شاغرة عبر فيسبوك منذ العام الماضي. ومع ذلك، تقول الشركة إنها أضافت أدوات جديدة مثل تحديد موعد مقابلات العمل والإعلان عن وظائف شاغرة من خلال الهاتف المحمول. كما أصبح بإمكان الباحثين عن عمل استلام تنبيهات حول وظائف يبحثون عنها.

شركة "لينكد إن" المملوكة من قبل مايكروسوفت لديها أكثر من 546 مليون مستخدم في أكثر من 200 دولة ومنطقة حول العالم، وفقا لموقعها الإلكتروني.

وقال مارسيلو بالفي، نائب الرئيس للذكاء الاصطناعي في شركة الأبحاث CB Insights: "يمكن أن يشكل هذا تهديداً لـ "لينكيد إن" إذا كان جزء من المجتمع يحصلون على وظائفهم الأولى من خلال فيسبوك، ويبدأون في اعتبار المنصة كمدخل لسوق العمل."

ووفقا لإستطلاع أجري حديثاً، قال واحد من 4 أشخاص في الولايات المتحدة إنهم يبحثون عن وظيفة أو يجدونها عبر فيسبوك.

وقال أليكس هيميل، نائب الرئيس لتطبيق Local التابع لفيسبوك في تدوينة له، إن "الشركات المحلية تقوّي مجتمعاتنا وتخلق أكثر من 60% من فرص العمل الجديدة." وأضاف: "نريد مساعدة الناس في إيجاد هذه الوظائف ومساعدة الشركات المحلية على توظيف الأشخاص المناسبين."

ولكن وفقا لبالفي، يمكن أن يساعد هذا الأمر فيسبوك على خلق سوق إعلانات جديدة على الصعيد العالمي، أيضا. فقد أشار الى أن قدرة فيسبوك على الوصول إلى الأعمال التجارية الصغيرة كبير بالفعل، مضيفاً أن هذا الأمر يعطيهم طريقة أخرى لتقديم خدمة حول الوظائف وجمع عائدات منها.

في الوقت الحالي، لا يتوقع بالفي أن يؤثر توسع فيسبوك على "لينكد إن"، التي تجمع عائدات كبيرة من الإعلانات من أرباب العمل الأكبر حجماً.

نشر