بالفيديو: إيران وبعد رفع العقوبات عنها تسعى لدعم قطاع السياحة والطيران

إيران تسعى لدعم قطاع السياحة والطيران

سياحة وسفر
نُشر يوم يوم الاثنين, 25 يناير/كانون الثاني 2016; 10:51 (GMT +0400). آخر تحديث يوم الاثنين, 24 أكتوبر/تشرين الأول 2016; 07:04 (GMT +0400).
2:18

السلطات الإيرانية تسعى جاهدة لتطوير قطاعي السياحة والطيران بعد رفع العقوبات عنها

قامت سلطات الطيران المدني بإنتاج هذا الفيديو.

البلد يتجه نحو مشروعات لتحديث جذري في قطاع الطيران والسياحة.

في مقابلة لشبكة CNN مع وزير النقل الإيراني أوجز لنا الأهداف المخططة.

عباس أحمد أخوندي، وزير النقل الإيراني: "أقول إن إيران وخلال 5 إلى 7 سنوات ستنافس جميع شركات الطيران الإقليمية الرئيسية."

دمرت العقوبات على إيران منذ سنوات الخطوط الجوية الإيرانية.

والطائرات المتوافرة هي قديمة وغير آمنة بسبب نقص قطع الغيار.

في أحد أول المؤتمرات الدولية قامت شركات الطيران في طهران بدراسة الاحتمالات والديناميكيات الجديدة في الأسواق العالمية.

تقدر السلطات الإيرانية بأنها سوف تحتاج إلى مئات الطائرات الجديدة في السنوات المقبلة ليس لتلبية مواطنيها فقط ولكن لملايين السياح الذين يؤمل قدومهم لإيران.

تسعى إيران لشراء أكثر من مائة طائرة ركاب من شركتي أيرباص وبوينغ حيث يقول الوزير المكلف إنها مجرد البداية.

عباس أحمد أخوندي، وزير النقل الإيراني: "نعتقد أننا بحاجة لأسطول مؤلف من 100 طائرة للرحلات القصيرة الداخلية الخاصة بنا، بينما للرحلات الدولية نحتاج لأسطول يضم حوالي 400 طائرة، والتي يمكن أن تكون للرحلات المتوسطة والطويلة."

ولكن وبما أن اقتصاد إيران يعتمد اعتمادا كبيرا على النفط، وبما أن أسعار النفط الخام العالمية منخفضة فذلك قد يعيق خطط إيران لعملية التحديث الواسعة بما في ذلك مدرجات المطارات والطرقات والسكك الحديدة والبنى التحتية أيضا.

رغم أن البعض يعتقد أنها لن تؤثر على تطوير قطاع السياحة.

أخبرني وزير السياحة الإيراني بأن البلاد ستكون جاهزة لاستقبال الزائرين.

مسعود سولتانيفار/ وزير السياحة الإيراني: "سيكون لأسعار النفط تأثير كبير على اقتصادنا، ولكن 90 في المائة من تمويلنا سيكون من قبل القطاع الخاص، والقطاع بدأ بالاستثمار فعليا خلال فترة العقوبات."

العقوبات التي امتدت لسنوات على إيران جعلت من الخطوط الجوية بالبلاد واحدة من أكثر الشركات تدنيا بمستوى الأمان في العالم.

الآن طهران متحمسة جدا لترك العراقيل خلف ظهرها والحصول على أسطول طيران ومطارات بأقصى سرعة.