بعد إغلاق حدودها على الأجانب... ماهو سر ازدهار السياحة في التبت؟

سياحة
نشر
بعد إغلاق حدودها على الأجانب... ماهو سر ازدهار السياحة في التبت؟

دبي، الإمارات العربية التحدة (CNN)-- أغلقت السلطات الصينية حدود منطقة التبت للمسافرين الأجانب، ابتداء من أمس الخميس حتى نهاية شهر مارس/آذار. 

وبات إغلاق الحدود تقليداً سنوياً منذ العام 2008، حين انتشرت المظاهرات في العاصمة لاسا مطالبة باستقلال التبت من حكم الصين، كما تتوقف الحكومة الصينية عن إصدار تأشيرات السفر أثناء فترات انعدام الاستقرار فيها.

قد يهمك أيضاً: أهلاً بكم في ولاية يونان... أرض العجائب حيث تُروى أساطير 25 إثنية مختلفة في الصين

لكن، بحسب منظمي الرحلات السياحية وأصحاب الفنادق، لن تأتي هذه الخطوة بأثر كبير عليهم، لأن المواطنين الصينيين يُقبلون دائماً على التبت، لرؤية مراعيها الخضراء وقممها الثلجية، بعيداً عن ناطحات السحاب والازدحام والتلوث في المدن الصينية.

أما بالنسية لسياح آخرين، فالتبت هي وجهة السفر المثالية لأسباب دينية، لما تزخر به بالمعابد التي تتبع البوذية التبتية.

قد يهمك أيضاً: جيوش تخرج من تحت الأرض..لتحمي امبراطور الصين في مماته

وتشهد السياحة في التبت ازدهاراً، إذ زارها 17.5 مليون زائر في الأشهر التسعة الأولى من العام 2015، بزيادة بنسبة 36% عن العام الماضي. وتشاهدون بعض أبرز الجوانب السياحية في منطقة التبت فيما يلي: 

تتميز التبت بالقمم الشاهقة المغطاة بالثلوج.

قصر بوتالا هو أبرز معالم مدينة لاسا، التي تعتبر عاصمة المنطقة. ويعود بناء القصر إلى أكثر من 1300 عام.

Potala palace, Lhasa, Tibet

A post shared by Fanming Yang (@fyanginsta) on

والتبت هي المركز لإحدى طوائف البوذية الرئيسية، وهي البوذية التبتية. 

تمثّل السهول والطبيعة في التبت فرصة للابتعاد عن الحياة المدنية والتقرب من الطبيعة.

#china #tibet #xizang #nature

A post shared by love.creation (@nature.take.a.breath) on

نشر