أكاديمية أثيوبية تعلم أفضل أسس الطيران في قلب أفريقيا

أكاديمية أثيوبية تعلم أفضل أسس الطيران في أفريقيا

سياحة وسفر
نُشر يوم الأحد, 27 مارس/آذار 2016; 03:27 (GMT +0400). آخر تحديث يوم الاثنين, 24 أكتوبر/تشرين الأول 2016; 09:10 (GMT +0400).
2:09

هذه أكبر أكاديمية طيران في أفريقيا، وهي القسم التدريبي من خطوط الطيران الاثيوبية.

حريق في مقصورة الأمتعة العُلوية.. والركاب يبدأون بالسعال بسبب الدخان.. وظيفة هذه السيدة هي تهدئة الجميع أثناء اختبار لحالة الطوارئ كجزء من تدريبها لتُصبح مضيفة طيران في أكاديمية أثيوبيا للطيران.

شاهد أيضاً: مقاتلو "النينجا" يرحبون بكم بـ"ود" خلال زيارتكم المقبلة إلى اليابان

- هل تخاف إحداكن من حالة طوارئ حقيقية في الطائرة، لأنه الأمر الذي تتدربون هنا من أجله؟ هل يخطر ببالكم أن يحدث ذلك يوماً ما؟

نعم.. علينا أن نكون مستعدين عقلياً لإدارة الحالة الطارئة.

هذه أكبر أكاديمية طيران في أفريقيا، وهي القسم التدريبي من خطوط الطيران الاثيوبية. تأسست عام 1956، وتوسعت لتضم خمس مدارس مختلفة تركز على الطيارين والكوادر على الأرض وفنيي الصيانة وطاقم الضيافة ووضائف قيادية. تُدرّب أكاديمية أثيوبيا للطيران حالياً 1300 طالب قدِموا من كل أنحاء أفريقيا.

عندما اتصلوا بي، كنت سعيدة جداً لأن حلمي سيتحقق..

- إذاً كان عليك التقدم بطلب…

نعم.

- ماذا كان الاختبار؟

أن تتحدث اللغتين الفرنسية والإنجليزية، وتملك شهادة جامعية، وتكون حسن المظهر وجميلاً.

تُكلّف دورة تدريب مضيفة الطيران 5 آلاف دولار لمدة ثلاثة أشهر. كما يكلّف تدريب الطيار الكامل حوالي 68 ألف دولار. وبالإضافة إلى تعلم أساسيات الضيافة، يُتوقع من مضيفات الطيران أن تتعاملن مع سيناريوهات مختلفة، من بينها الهبوط الطارئ على الماء.

أعتقد أنه خصوصاً هنا في أفريقيا، هذا هو أول مركز للتدريب مجهز بالكامل، لذلك سيكون التدريب عملياً أكثر من كونه نظرياً.. سيجعلك متمكناً أكثر.

شاهد أيضاً: مشاهد مذهلة لهافانا التقطتها عدسة CNN من طائرة بدون طيار

بحلول عام 2025، تأمل الأكاديمية تدريب 4 آلاف طالب كل عام.