ألف ليلة وليلة.. في فندق "قصر الإمارات" الخيالي

سياحة
نشر
ألف ليلة وليلة.. في فندق قصر الإمارات الخيالي
8/8ألف ليلة وليلة.. في فندق قصر الإمارات الخيالي

ويقع فندق قصر الإمارات على كورنيش أبو ظبي، ويتميز بأشجار النخيل والسلالم الواسعة والمطاعم الفاخرة.

دبي، الإمارات العربية المتحدة (CNN) -- ماذا يحصل عندما ينظم الفندق الأفخم والأكثر رفاهية في أبو ظبي جلسة تصوير تدوم لثمانية أيام، تتواجد فيها الخيول العربية الأصيلة، والصقور المدربة، والألماس الوردي النادر، وأشهر تصاميم الأزياء التي ترتديها عارضات الأزياء العالميات؟

 قد يعجبك أيضا..هل هذا ما ستبدو عليه دبي عام 2050؟

وبحسب رأي المصور الفوتوغرافي الأسترالي أنتوني هورث، فإن الجواب الصحيح هو: "السحر، ثم السحر، ثم السحر!"

ورغم أن هورث، الذي سبق وأن عمل مع أسماء كبيرة مثل عارضات الأزياء كريستي ترلينجتون، وجان شريمبتون، وإيفا هيرزيغوفا، قد يكون متحيزاً في إجابته، كونه يعمل على هذا المشروع بحد ذاته، إلّا أنه لا شك بأن أعماله التصويرية لا تحتاج إلى اي مناقشة، وخصوصاً عندما تصور في فندق قصر الإمارات الحائز على "سبع نجوم،" والواقع على كورنيش أبو ظبي، والذي يتميز بأشجار النخيل والسلالم الواسعة والمطاعم الفاخرة.

 قد يهمك أيضا.. عشاء رومنسي "مع نفسك" بهذا المطعم بدبي

وتزينت عارضات الأزياء بتصاميم خلّابة تابعة لمصممين عالميين مثل فالنتينو، وكارولينا هيريرا، وبلغاري، وإينديماج، بينما تزينت العارضات بألماسات تابعة لدار المجوهرات ريو تينتو والتي يبلغ سعرها ملايين دولارات.

ولا شك بأن الميزانية لم تكن جزءاً مهماً من جلسة التصوير، إذ أنه في يوم واحد فقط، ارتدت إحدى العارضات مجوهرات تزيد قيمتها عن 20 مليون دولار، بينما بلغ سعر قلادتها الألماسية الوردية حوالي 6.5 مليون دولار.

وأيضا.. داخل أفخم أسرار أبوظبي المكنونة.. تفضل إلى قصر السراب

ويقول هورث عن مشروعه التصويري إنه لم يكن يريد القيام بجلسة أزياء تصويرية، ولا قصة افتتاحية لمجلة فوغ، وإنما قصة حالمة من قصص الخيال مثل "سندريلا" أو ألف ليلة وليلة. 

تعرّفوا أكثر إلى قصر الإمارات بعدسة المصور الأسترالي في معرض الصور أعلاه:

شاهد أيضا.. هذا ما يحصل عندما تمتلئ شوارع القاهرة براقصات الباليه

نشر