نظرة على نافذة أزور وعجائب طبيعية أخرى في مالطا

سياحة
نشر
نظرة على نافذة أزور وعجائب طبيعية أخرى في مالطا
6/6نظرة على نافذة أزور وعجائب طبيعية أخرى في مالطا

ويبلغ ارتفاع "بلو غروتو" أكثر من 30 متراً، وهو مجموعة عن ستة كهوف، تتأرجح مع مرور الوقت، مع الصخور المبهرة في ظلال من الألوان البرتقالية، والأرجوانية، والخضراء.

دبي، الإمارات العربية المتحدة (CNN) -- لطالما اُعتبرت نافذة أزور، أي القوس البحري الضخم المسطح في مالطا، بمثابة فخر لأرخبيل الدولة الصغيرة.

ولكن حالياً، يُوجد هذا القوس في الصور فقط، بعدما انهار كإحدى العجائب الطبيعية.

أما سقوط القوس الصخري الضخم، فليس الأول ولن يكون الأخير على الأرض، إذ انهار قوس لندن الأسترالي في العام 1990، وسقط جسر أروبا الطبيعي في العام 2005، وتلى ذلك سقوط أقواس أغادير في المغرب في العام 2016.

ولكن نافذة أزور في مالطا، المعروفة باسم تيكا تاد دويجرا باللغة المالطية، أُدرجت ضمن العديد من الكتيبات التسويقية منذ أن بدأت السياحة في مالطا، واُعتبر القوس الذي يبلغ طوله 50 متراً، بمثابة رمز لمالطا.

ويغامر المسافرون بالقفز منه لصنع فيديوهات مثيرة، فيما يتوافد السياح إليه لالتقاط صور "سيلفي."

 

نشر