وادي الوريعة.. محمية إماراتية أخرى تُدرج بقائمة اليونسكو

سياحة
نشر
إدراج محمية وادي الوريعة على قائمة "اليونسكو"

دبي، الإمارات العربية المتحدة (CNN) -- أدرجت منظمة الأمم المتحدة للتربية والعلم والثقافة "اليونسكو"، محمية وادي الوريعة، في إمارة الفجيرة بالشبكة العالمية لمحميات المحيط الحيوي.  

وأشار موقع "اليونسكو" إلى أن المحمية جزء من سلسلة جبال "الحجر"، إذ تتضمن مجموعة من الحيوانات والنباتات المستوطنة في شبه الجزيرة العربية، كما أنها من إحدى الأماكن الأخيرة في البلاد، التي لا تزال تمارس الزراعة التقليدية.

وتبلغ مساحة المحمية الطبيعية 31 ألف فداناً، وتحوي الشلال الوحيد في دولة الإمارات العربية المتحدة، بحسب ما أوضحت البوابة الرسمية لحكومة الدولة.

وبالنسبة إلى مميزاتها، أشارت وكالة الأنباء الإماراتية "وام" إلى موارد المياه العذبة، التي تدعم نظماً بيئية متكاملة، فضلاً عن الأهمية الثقافية والتاريخية الكبيرة التي تحملها المواقع الأثرية المكتشفة في الوادي.

وبحسب جمعية الإمارات للحياة الفطرية، تواجه المحمية العديد من التهديدات نتيجة الأنشطة البشرية غير المنظمة، مثل التوسع الحضري، والاستغلال المفرط للموارد المائية، والصيد غير الشرعي، بالإضافة إلى تدهور الموائل الطبيعية بسبب رمي النفايات وإشعال النار.

والجدير بالذكر أن محمية وادي الوريعة هي ثاني محمية في الإمارات تُدرج ضمن الشبكة العالمية لمحميات المحيط الحيوي، إذ تأتي بعد محمية مروح الطبيعية في منطقة الظفرة بإمارة أبوظبي، كما جاء في وكالة الأنباء "وام".

نشر