تحت شعار "اكسر حدودك".. ماذا يفعل أعضاء هذا النادي في الطبيعة؟

سياحة
نشر
3 دقائق قراءة
تحت شعار "اكسر حدودك".. ماذا يفعل أعضاء هذا النادي في الطبيعة؟

دبي، الإمارات العربية المتحدة (CNN) -- قصص مليئة بالتحديات وصور تروي إنجازات الأشخاص في مختلف النشاطات.. هكذا تمكن سبعة أصدقاء، جمعهم شغف المغامرة، من استقطاب هواة الرياضة في نادي "قمم" للمغامرات.

وبعد أن توجه العديد من الأشخاص إلى الطبيعة وممارسة الأنشطة في الهواء الطلق خلال الأعوام الماضية، لاحظ مؤسسو النادي أن نسبة الوعي حول متطلبات هذا النوع من الرياضة منخفضة جداً. ولهذا السبب، تأسس النادي حتى يكون بمثابة منصة لجمع الرياضيين وحثهم على اتباع الأسس الصحيحة.

ويتألف شعار النادي من ثلاثة ألوان، ترمز إلى الماء، والنار، والسماء، فضلاً عن إضافة شكل أعلى قمة في العالم، وهي قمة جبل إفرست. ورغم أن "قمم" هي الترجمة الحرفية لـ "Summits"، إلا أنها تعني وصول الشخص إلى أعلى هدف يمكنه تحقيقه، وليس بالضرورة أن تكون الجبال هي المقصد.

وأشار الشريك المؤسس لنادي "قمم" للمغامرات، أحمد باقادر، أن "الرياضة ذات بعد يتعدى الجانب العضلي، وذلك لما يكتسبه الشخص من مهارات سلوكية وإدارية وشخصية، فهي باختصار مدرسة للحياة". واستدرك أن ممارسة الرياضة في الطبيعة تُعيد الإنسان إلى الحياة البسيطة التي ينتمي إليها في الأساس.

ويستقبل النادي أي شخص يرغب في الانتماء لهذه "الأسرة" والتحول إلى جزء من كيانها. وبالنسبة إلى نشاطات "قمم"، فهي تشمل تسلق الجبال، والمشي في أماكن وعرة ورملية، بالإضافة إلى النزول على الحبال، وغيرها من المغامرات. وباعتبار أن التخطيط هو من أهم عوامل النجاح لأي رحلة، يقوم النادي بترتيبات كثيرة، سواء من ناحية الطقس، أو المشي، أو الأكل. 

"اكسر حدودك".. هذه الرسالة الأساسية التي يحملها النادي في رحلاته، إذ أوضح باقادر: "نحن نؤمن بأن جميع أفراد المجتمع يمكنهم ممارسة الرياضة، ولكن المطلوب فقط هو كسر حاجز الخوف والكسل".  

ولا تقتصر نشاطات "قمم" الرياضية على داخل حدود السعودية فحسب، وإنما على تنظيم رحلات في تنزانيا، والمغرب، وروسيا، ونيبال، بالإضافة إلى أوروبا، وتحديداً جبال الألب. ويحرص النادي على أخذ معايير السلامة بعين الاعتبار، فالكثير من أعضائه مرخص لهم من قبل جهات معتمدة، لإجراء الإسعافات الأولية. 

نشر