هذه أسرار وخبايا الصحراء الأكثر جفافاً في العالم

سياحة
نشر
أتاكاما هي موطن لنباتات وحيوانات متنوعة، رغم مناخها القاسي.
9/9أتاكاما هي موطن لنباتات وحيوانات متنوعة، رغم مناخها القاسي.

دبي، الإمارات العربية المتحدة (CNN) -- صحراء أتاكاما بشمال تشيلي هي الصحراء الأقدم والأكثر جفافاً في العالم بحسب ما يرى الكثيرون.. خصائص قد تدفع المسافرين للاعتقاد أنها منطقة قاحلة، غارقة في الرياح، ولا جدوى من زيارتها لرؤية "اللا شيء" الذي تقبع به.

ولكن، الأمر قد يكون عكس ذلك تماماً، إذ بعد عدة أيام تقضيها هناك، ستعرف أن هذه "الصحراء القاحلة" فيها الكثير من الأشياء المخبأة والتي قد لا يعرفها غالبية سكّان العالم.

أتاكاما، بأخاديدها الصخرية الملونة، وبراكينها المغطاة بالثلوج، والبحيرات الفيروزية، والبالوعات الحارة المغلية، هي في الحقيقة بمثابة موطن لعشرات الأنواع من النباتات، والحيوانات، والميزات الجيولوجية.

وتمتد الصحراء على أكثر من 103 ألف كيلومتر مربع في شمال تشيلي، ما يجعلها أصغر بقليل من صحراء موهافي في جنوب غرب الولايات المتحدة. كما يبلغ طولها حوالي 1000 كيلومتر من الشمال إلى الجنوب، لتعبر حدود تشيلي وتصل إلى بيرو، وبوليفيا، والأرجنتين.

وتكتسب صحراء أتاكاما إلى حد كبير لقب الصحراء الأكثر جفافاً في العالم، بسبب موقعها بين سلسلة جبال كورديليرا دي لا كوستا إلى الغرب وجبال الأنديز إلى الشرق، حيث تتراوح الارتفاعات المحيطة بها بين 5 و16 ألف قدم.

وتمنع هذه الجبال والعوامل البيئية الأخرى وصول الأمطار إلى أتاكاما، ما يخلق ما يسمى بظل المطر، إذ تستقبل أتاكاما أقل من ميليمتر واحد من الأمطار سنوياً، بينما تشير الأبحاث إلى أن بعض مجاري أتاكاما قد جفّت منذ 120 ألف سنة، فضلاً عن جيوب الصحراء في أمريكا الجنوبية، التي يُقال إنها لم تشهد أي أمطار على الإطلاق.

وتتمثل أفضل الطرق لاستكشاف أتاكاما بالمكوث في فندق أو نزل يقع داخل حدودها، مثل فندق إكسبلورا أتاكاما، الذي يقع على مساحة 17 هكتاراً قبالة طريق ضيق ومغبر في سان بيدرو دي أكاتاما، وهي بلدة صحراوية على ارتفاع 2500 متر فوق مستوى سطح البحر.

وكان قد صمم الفندق المهندس المعماري التشيلي جيرمان ديل سول في العام 2000، ليُبنى من جديد جزئياً في العام 2017 بعد نشوب حريق كبير به. ويتميز مكان الإقامة البسيط والأنيق باللون الأبيض، ويهدف إلى الاندماج بسلاسة مع المناطق المحيطة به.

بمنتجع صحي خاص به، وأربعة أحواض سباحة في الهواء الطلق، واسطبلات للخيول، بالإضافة إلى مطعم وبار، يعتبر فندق إكسبلورا أتاكاما، كنزل مغامرات أكثر من مجرد فندق اعتيادي، كما يوفر أيضاً رحلات استكشاف لنزلائه داخل الصحراء الواسعة.

ويحوي الفندق المتواضع 50 غرفة مبنية داخل برية الصحراء، ولا تتضمن أي من الغرف التقنيات التي اعتدنا عليها في غرف الفنادق العصرية، مثل التلفاز والانترنت.

كما يتميز إكسبلورا أتاكاما أيضاً بسطح مراقبة خاص، مزود بتقنيات متطورة تسمح للضيوف باستكشاف أحد سماوات العالم الأكثر هدوءاً ونقاوة.

تعرّف أكثر إليها في معرض الصور أعلاه:

قد يعجــــبك أيضـــاً

نشر