ماذا فعل الرئيس الفرنسي وزوجته في هذه المنطقة التاريخية بمصر؟

سياحة
نشر
ماذا فعل الرئيس الفرنسي وزوجته في هذه المنطقة التاريخية بمصر؟

دبي، الإمارات العربية المتحدة (CNN) – يبدو أنه ليس كافياً القراءة عن المعالم الأثرية المصرية في كتب التاريخ فقط، فسحر هذه القصص التي تحتضنها البلاد، ستدفع المرء إلى زيارتها ورؤيتها على أرض الواقع، حتى يصدق أنها ليست مجرد أساطير مكتوبة.

واستهل الرئيس الفرنسي إيمانويل ماكرون زيارته الخاطفة إلى العاصمة المصرة القاهرة، بزيارة معبد أبو سمبل الشهير، الذي يقع في محافظة أسوان، بجنوب مصر.

ماذا فعل الرئيس الفرنسي وزوجته في هذه المنطقة التاريخية بمصر؟

ولم يكن الرئيس الفرنسي بمفرده، إذ كان برفقة زوجته، بريجيت ماكرون، التي تميزت إطلالتها بالأناقة والبساطة، مرتدية بذلة رمادية، بالإضافة إلى قميص أبيض اللون. وحرصت بدورها على ارتداء حذاء مريح كون طبيعة المنطقة التاريخية ترابية.

نستعرض لكم فيما يلي عدداً من الصور خلال زيارة الرئيس الفرنسي وزوجته لمعبد أبو سمبل:

ماذا فعل الرئيس الفرنسي وزوجته في هذه المنطقة التاريخية بمصر؟
ماذا فعل الرئيس الفرنسي وزوجته في هذه المنطقة التاريخية بمصر؟
ماذا فعل الرئيس الفرنسي وزوجته في هذه المنطقة التاريخية بمصر؟
ماذا فعل الرئيس الفرنسي وزوجته في هذه المنطقة التاريخية بمصر؟

قد يعجــــبك أيضـــاً

نشر