داخل "المدينة المحرمة" الصينية التي سيُعاد افتتاحها في 2020

سياحة
نشر
تعرف إلى "المدينة المحرمة" التي ستعيد افتتاح أبوابها في 2020 بالصين

دبي، الإمارات العربية المتحدة (CNN) -- تعتبر "مدينة بكين المحرمة" من ضمن عواصم الصين التي لا يجب أن يفوتها السياح، إذ يقدم المكان المسجل ضمن موقع اليونسكو للتراث العالمي دليلاً رائعاً لحياة الأباطرة الصينيين.

داخل "المدينة المحرمة" الصينية التي سيُعاد افتتاحها في 2020

ومن المشجع أيضاً زيارة الموقع في عام 2020، إذ ستفتتح المدينة حديقة "Qianlong" التي تمتد على مساحة فدانين من المدينة المحرمة، وبُنيت من قبل الإمبراطور تشيان لونغ، الإمبراطور الرابع لأسرة تشينغ، في سبعينيات القرن التاسع عشر.

وفي عام 2004، أي بعد مرور 80 عاماً على مغادرة آخر إمبراطور للقصر، اشترك الصندوق العالمي للآثار، وهو منظمة غير ربحية تحافظ على المواقع التاريخية والثقافية في جميع أنحاء العالم، ومتحف القصر الصيني في مشروع للحفظ واسع النطاق لحديقة تشيان لونغ.

تعرف إلى "المدينة المحرمة" بالصين

وتشمل التصميمات الداخلية لحديقة "Qianlong" تفاصيل التصميم اللافتة للنظر مثل رسومات الزينة المصنوعة من الخيزران والخشب، والتي تم الحفاظ عليها بفضل مرسوم غير عادي من تشيان لونغ، الذي حظر السيادة في المستقبل من تغيير المجمع.

وبعد عشرات السنين من الإهمال، بدأت العديد من الأعمال لتغيير الحديقة وإرجاعها إلى مجدها السابق، إذ أعلن الصندوق العالمي للآثار إن "أعمال ترميم المباني في الساحات الأولى والثانية والثالثة جارية حالياً، ومن المقرر أن تنتهي في عام 2020، في الوقت المناسب للذكرى الـ 600 للمدينة المحرمة".

تعرف إلى "المدينة المحرمة" التي ستعيد افتتاح أبوابها في 2020 بالصين

كما أعلن الصندوق أن المهندسة المعمارية الأمريكية أنابيل سيللدورف، من شركة "Selldorf Architects"، ستصمم مركزاً جديداً لتفسير الحدائق في Qianlong داخل المدينة المحرمة.

قد يعجــــبك أيضـــاً

نشر