بعد صورتها المثيرة للجدل على "انستغرام".. بيلا حديد تعتذر من السعوديين والإماراتيين

سياحة
نشر
بعد اتهامها بالإساءة للسعودية والإمارات.. بيلا حديد تعتذر باللغة العربية

دبي، الإمارات العربية المتحدة (CNN) -- واجهت عارضة الأزياء الفلسطينية الأصل بيلا حديد موجة من الغضب على الإنترنت بعد نشرها لصورة على "إنستغرام" رأي البعض أنها تسيئ إلى المملكة العربية السعودية، ودولة الإمارات العربية المتحدة، فما الذي حصل بالتحديد؟

ونشرت حديد الأحد عبر خاصية "القصص" أو "Stories" على "إنستغرام" صورة لقدمها، وهي تواجه 3 طائرات، وكانت إحدى الطائرات إماراتية، بينما كانت الأخرى سعودية.

ومن زاوية الصورة، شعر البعض أنها تبدو وكأنها "تركل الأعلام المرسومة على ذيول الطائرات".

وقال مغردون إنهم شعروا بالإهانة، وسرعان ما بدأ هاشتاق "#BellaHadidIsRacist"، أي "بيلا حديد عنصرية"، بالانتشار.

ووسط ردود الفعل، نشرت العارضة رداً مطولاً على حسابها الرسمي على "تويتر" و"إنستغرام" باللغتين الإنجليزية والعربية، اعتذرت فيه عن الصورة التي نشرتها، والتي وصفتها بأنها غلطة.

وفي اعتذارها، كتبت حديد: "لن أقبل أبداً أن تُستخدم صفحتي ومنشوراتي للتعبير عن الكراهية تجاه أي أحد، خصوصاً إذا كان الأمر يرتبط بأصولي، وتراثي الجميل، والقوي. وأحب من كل قلبي الجانب المسلم والعربي من عائلتي، وكذلك إخواني وأخواتي في جميع أنحاء العالم".

وأضافت العارضة قائلةً: "أقدم اعتذاري الصادق والشديد لأولئك الذي اعتقدوا أنني أوجه أي انتقاد لهم، لاسيما من المملكة العربية السعودية والإمارات العربية المتحدة".

وفي تغريدة أخرى، أكملت حديد اعتذارها وهي تقول: "كان هذا خطأ بريئاً في الصباح الباكر.. ولم أحاول قط الإساءة إلى أي شخص بتلك الطريقة عن قصد. وأنا آسفة جداً".  

ومن الجدير بالذكر، أن عارضة الأزياء وُلدت في العاصمة الأمريكية، واشنطن، لأب فلسطيني وأم هولندية.

قد يعجــــبك أيضـــاً

نشر