أكثر تقاطعات المشاة ازدحاماً في العالم .. أين تقع؟

سياحة
نشر
أكثر معابر المشاة ازدحاماً في العالم .. أين يقع ؟

دبي، الإمارات العربية المتحدة (CNN) -- يعد تقاطع "شيبويا" في طوكيو من أكثر معابر المشاة ازدحاماً في العالم، حيث يتدفق عبره الآلاف من المشاة يومياً. فما سر شعبية هذا التقاطع؟

أكثر معابر المشاة ازدحاماً بالعالم .. أين يقع ؟

وفي أوقات الذروة، تبدو سرعة تغير الإشارة الضوئية الخاطفة، وكأنها ترسل المارة إلى حالة من التنويم المغناطيسي. وبالنسبة للكثيرين، تجسد تلك الفوضى، الخاضعة للسيطرة، عبر تقاطع"شيبويا" جنون مدينة طوكيو. فهناك، تتلاقى 10 مسارات مع 5 تقاطعات مشاة رئيسية على مدى المباني الحضارية، ذات الألوان الزاهية في قلب طوكيو.

ويُعد تقاطع "شيبويا"مركزاً رئيسياً في ليلة رأس السنة، إذ يستوحي من ساحة "تايمز" في نيويورك فكرة إطلاق العد التنازلي قبل بدء العام الجديد، كما يعد نقطة محورية خلال احتفالات عيد الهالووين، والتي أصبحت متزايدة بشكل ملحوظ في السنوات الأخيرة.

كما يتمحور موقع التقاطع أمام محطة "شيبويا"، والتي تعرف في المنطقة بأنها إحدى أكثر محطات القطارات ازدحاماً في العالم.

إضافةً إلى ذلك، يتصل حي "شيبويا" بمناطق شعبية حيوية في طوكيو مثل حي "شينجوكو"، و"هاراجوكو" و"روبونغي". فمن المستحيل عملياً تجاوز حي "شيبويا" خلال زيارتك إلى طوكيو.

كما سيقدّر عشاق الأفلام السينمائية حقيقة أن فيلم "The Fast and The Furious" قد عبر معبر شيبويا في الجزء الثالث من السلسلة تحت اسم "Tokyo Drift". ولا يمكن نسيان مشهد بيل موري وسكارليت جوهانسون في فيلم "Lost in Translation"، الذي يعرض مجموعة كبيرة من المظلات المحمولة، وهي تتجاوز تقاطع "شيبويا".

وتشهد المنطقة حالياً تطوراً كبيراً وملحوظ بهدف التوسع استعداداً لحدث الألعاب الأولمبية الصيفية، طوكيو 2020. وبشكل خاص، يشهد التقاطع تحديثات يومية، حيث تتنافس باستمرار شاشات عرض الفيديو في تقديم الأحدث والأكثر إثارة من أجل إعجاب المارة.

ويوجد ما لا يقل عن 5  شاشات عرض رئيسية صوتية بالتزامن مع كل عبور، وتعرض معلومات مفيدة كحالة الطقس، بالإضافة إلى عرض تحذيرات مرورية مثل  "لا تعبر" عندما تضيء الإشارة حمراء، وغالباً ما تعرض الرسوم المتحركة عندما تضيىء الإشارة الخضراء.

أكثر تقاطعات المشاة ازدحاماً في العالم .. أين يقع ؟

ورغم من أهمية موقع تقاطع "شيبويا"، إلا أنه يُعرف كمعلم سياحي فريد، وهو نصب الكلب الأسطوري "هاتشيكو" من نوع "أكيتا". وكان "هاتشيكو" يلتقى بصاحبه "هيده-سابورو أوينو" كل يوم في محطة "شيبويا" بعد العمل خلال فترة العشرينيات. وعندما توفي أوينو بشكل فجائى، واصل الكلب "هاتشيكو" زيارة المحطة كل يوم لمدة 10 سنوات تقريباً. لذلك، صُمم نصب لـ"هاتشيكو"، يُعرف باسم "chūken Hachikō" أو "هاتشيكو الكلب المخلص"، تقديراً لولائه، وانتشرت شعبية الكلب في المنطقة.

واليوم ، ينتظر صفوف من الزوار على مخرج المحطة لالتقاط الصور مع نصب هشيكو البرونزي، حيث يقدًم الزوار أحيانًا أمام النصب إكليلاً من الزهور في فصل الصيف، أو وشاحاً يدوي الصنع خلال أشهر الشتاء الباردة. 

قد يعجــــبك أيضـــاً

نشر