اكتشاف حفريات لببغاء طوله متر.. هل هو أكبر ببغاء في العالم؟

سياحة
نشر
حفريات تكشف حقيقة وجود أكبر ببغاء في العالم منذ 19 مليون عام

أتلانتا، الولايات المتحدة الأمريكية (CNN) -- منذ 19 مليون عام، عاش أكبر ببغاء في العالم بنيوزيلندا وكان يستخدم منقاره الضخم لتفتيت الطعام، وفقاً لدراسة جديدة. 

وبلغ طول الببغاء متر واحد تقريباً، ووصل وزنه إلى 7 كيلوغرامات تقريباً. وعُثر على بقاياه، التي يعود تاريخها إلى 19 مليون عام، بالقرب من مدينة "سانت باتان" في وسط إقليم "أوتاغو" بنيوزيلندا. وتشتهر هذه المنطقة بحفريات الطيور التي يعود تاريخها إلى العصر الميوسيني.

ونُشرت دراسة يوم الثلاثاء في مجلة "Biology Letters" تصف ذلك الببغاء. وقال أستاذ مساعد بجامعة "فلندرز"، وهو أيضاً مؤلف تلك الدراسة،  تريفور وورثي: "تشتهر نيوزلندا بطيورها العملاقة.. ولكن حتى الآن، لم يعثر أحد على ببغاء عملاق منقرض في أي مكان".

وأطلق الباحثون على الببغاء اسم "هرقل إنكسبيتاتوس"(Heracles inexpectatus)، بفضل حجمه وقوته الهائلة. وكان للببغاء منقار ضخم، ما أثار أسئلة حول نظامه الغذائي.

وقال مؤلف الدراسة وأستاذ من مركز أبحاث الأحافير والجيولوجيا والأرضيات بجامعة "نيو ساوث ويلز"، مايك آرتشر: "باعتبار أن هرقل كان أكبر ببغاء على الإطلاق، فلا شك أن منقاره الضخم تمكن من تفتيت أي شيء أعجبه، وقد تكون حميته قد تجاوزت أطعمة الببغاء التقليدية، وربما كان يتغذى على الببغاوات الأخرى". 

عندما كان هرقل على قيد الحياة، كان محاطا بأشجار الغار والنخيل في غابة شبه استوائية.

وقالت مؤلفة الدراسة والأستاذة في جامعة "نيو ساوث ويلز" بسيدني، سوزان هاند: "كانت هذه الأشجار بلا شك انت بمثابة حصاد غني من الفواكه المهمة في حمية هرقل، والببغاوات والحمام التي عاشت معه".

وأضافت هاند قائلةً إنه تنافس مع طائر الأدزبيل (adzebills)، وأسلاف طائر الـ"موا" على أرض الغابة.   

ويتشابه هرقل مع حمامة "دودو" العملاقة الموجودة في جزر "ماسكارين" شرق مدغشقر، ويتميز حجمه بكونه ضعف حجم أكبر ببغاء "كاكوبو" في نيوزيلندا، الذي كان يُعرف سابقاً بأنه أكبر ببغاء.

وكانت هذه الببغاوات أكثر بدائية من تلك التي وُجدت في أستراليا والمناطق الأخرى اليوم.

ويتم ربط أنواع الطيور العملاقة المنقرضة اليوم بالجزر في الماضي، مثل  طائر اللقلق في جزيرة "فلوريس"، وبطّات هاواي العملاقة. 

قد يعجــــبك أيضـــاً

نشر