منافسات نسائية في أول حلبة لمصارعة السومو خارج اليابان

سياحة
نشر
دقيقتين قراءة
شاهد مقاطع فيديو ذات صلة
مصارعة السومو في البرازيل

دبي، الإمارات العربية المتحدة (CNN)-- يبدو أن اليابان ليست الوحيدة التي تحتضن مباريات السومو القتالية، وإنما يمكن لعشاق هذه الرياضة التوجه إلى صالة السومو الوحيدة بالبرازيل، التي تقع في مدينة ساو باولو.

في مجمع Mie Nishi، الذي يحتضن ملعباً للبيسبول، افتتحت حلبة المصارعة أبوابها عام 1992، حيث يمارس البرازيليون المصارعة، كما يمكنهم متابعة رياضة السومو. 

وفي عام 2000، تم تشكيل اتحاد السومو البرازيلي، في ولاية ساو باولو، حيث أقيمت البطولة الوطنية البرازيلية وبطولة أمريكا الجنوبية، في صالة الألعاب الرياضية.

مصارعة  السومو في البرازيل
Credit: Courtesy Mie Nishi Gym

بعد أن تم تجديد حلبة المصارعة في عام 2008، قال رئيس صالة الألعاب الرياضية، أوسكار موريو تسوتشيا: "في ذلك الوقت، أعتبر هذا المكان هو الصالة الرياضية الأولى والوحيدة للسومو بالعالم، خارج اليابان"، موضحاً أن الصالة لا تزال الوحيدة من نوعها بالعالم.

ومنذ ذلك الحين، أقام اتحاد السومو البرازيلي بطولات سنوية، بحضور حوالي 400 رياضي، من بينهم مصارعون من اليابان.

تسوتشيا قال إنه "لا يوجد دائماً مكان لممارسي السومو في ساو باولو، حيث كانت تقام البطولات في أماكن مختلفة. ونتيجة لذلك، لم يمارس الأطفال سابقاً هذه الرياضة، إذ كان يتدرب البالغون في الساحات المخصصة لرياضة الجودو".

مصارعة السومو في البرازيل
Credit: Courtesy Mie Nishi Gym

أبرز ما يميز حلبة ساو باولو عن غيرها

أوضح تسوتشيا: "من أجل الاعتراف بالسومو كرياضة أوليمبية، من المهم أن يشمل النساء أيضاً بالمصارعة. لذللك، أنشأ الاتحاد البرازيلي الرياضة النسائية وبدأ بطولته الأولى في عام 2001.

واليوم، يتواجد في الصالة الرياضية حوالي 30 شخصاً، يسافر غالبيتهم لساعات طويلة، بغية حضور التدريب في الصالة، وبدورها، تعمل البرازيل على إرسال مصارعيها إلى بطولات السومو الوطنية.

نشر