ركاب يحتفلون باليوم العالمي لمترو بلا سراويل في محطات مترو الأنفاق حول العالم

سياحة
دقيقتين قراءة
نشر
ركاب بلا سراويل في مترو الأنفاق بلندن

دبي، الإمارات العربية المتحدة (CNN)-- هل تجرؤ على دخول قطار الأنفاق، دون سروالك، وسط أجواء باردة وممطرة؟ لن تكون وحدك، إذ يتنقل مئات الأشخاص، كل عام، بين محطات أنفاق المترو دون سراويلهم، احتفالاً بـ "اليوم العالمي لخلع السروال". 

ركاب بلا سراويل في مترو الأنفاق بلندن

 قد تتساءل عن سبب احتفال الناس في هذا اليوم، بشكل سنوي، في أكثر من 60 عاصمة بالعالم، ولكن الجواب بسيط للغاية، إذ بدأ هذا التقليد كمزحة.

ركاب بلا سراويل في مترو الأنفاق بنيويورك

وتعود أصول هذه الفكرة إلى مجموعة "Improv Everywhere"، التي تقدم فن الأداء الهزلي، عام 2002، في مدينة نيويورك الأمريكية.

ركاب بلا سراويل في مترو الأنفاق بلندن

وكان هذا التقليد قد بدأ به 7 رجال كمزحة، ليتحول فيما بعد إلى احتفال عالمي، تشارك فيه العديد من المدن، من حول العالم، منها هونغ كونع، ولندن، وبراغ، ونيويورك.

ولم يمر شهر يناير/ كانون الثاني 2020، دون أن تحتفل العديد من المدن بهذا اليوم العالمي، إذ تجد ركاب أنفاق المترو يتصرفون بشكل طبيعي ويلتقطون صور "السيلفي"، من دون سروايلهم.

ركاب بلا سراويل في مترو الأنفاق بلندن

وستلاحظ أيضاً أن بعض الركاب أرادوا أن يظهروا بشكل معاصر للموضة، فتجدهم يرتدون السراويل التحتية بألوان وأشكال مختلفة، بحيث تتناسق مع معاطفهم أو جواربهم الطويلة.

وبحسب موقع "Improv Everywhere"، أوضح أن "الفكرة وراء هذا التقليد بسيطة، يستقل ركاب عشوائيين أنفاق المترو، في محطات منفصلة، خلال فصل الشتاء، ولكن دون سراويلهم".

ركاب بلا سراويل في مترو الأنفاق بلندن

وأضاف: "يتصرف المشاركون كما لو أنهم لا يعرفون بعضهم البعض، فتجدهم يرتدون معاطفهم الشتوية، وقبعاتهم، وقفازاتهم. ولكن، تبقى السروايل هي الأمر الوحيد الذي يفتقده الركاب".

ركاب بلا سراويل في مترو الأنفاق في مدينة براغ

ويُذكر أن تاريخ هذا التقليد السنوي يتغير كل عام، في شهر يناير/ كانون الثاني، إذ يتم الإعلان عنه مسبقاً خلال شهر ديسمبر/ كانون الأول، بحسب موقع "Improv Everywhere". 

قد يعجــــبك أيضـــاً

نشر