"ركاب" يسافرون مجدداً في ظل فيروس كورونا بالمناشف وآلات غسيل الملابس

سياحة
نشر
3 دقائق قراءة
شاهد مقاطع فيديو ذات صلة
هكذا يسافر رواد مواقع التواصل من منازلهم وسط جائحة فيروس كورونا

دبي، الإمارات العربية المتحدة (CNN) -- تجبر ظروف جائحة فيروس كورونا الأشخاص على الإبداع خلال قضاء فترة الحجر المنزلي، ويلجأ العديد منهم إلى منصات التواصل الاجتماعي من أجل ابتكار مشاهد العطلات من المنزل.

وقبل بضعة أسابيع فقط، خرج المهندس فيليب كلاين هيريرو من حقيبة نومه، ليتسلق جبلًا ثلجياً، ثم تزلج من أعلى المنحدرات لينزل بأسلوب دوران كامل ويصطدم بالأرض. ولكنه تمكن من تحقيق مغامرة الأحلام هذه مع الالتزام بقاعدة التباعد الاجتماعي. إذ لم يضطر إلى مغادرة شقته.

وأمضى هيريرو، الذي يعيش في برشلونة، نحو 10 ساعات في ابتكار رحلة تزلج كاملة من ملاءات الأسرّة ومعدات التزلج التي كانت تجمع الغبار منذ أن ألغى رحلته السنوية للتزلج العائلي إلى فرنسا بسبب إجراءات الإغلاق في إسبانيا.

"ركاب" يسافرون مجدداً في ظل فيروس كورونا بالمناشف وآلات غسيل الملابس
Credit: Philipp Klein Herrero

واستخدم هيريرو آلة التصوير الخاصة به، من طراز "GoPro"، بالإضافة إلى تقنية إيقاف الرسوم المتحركة لابتكار رحلته من المنزل، على أمل أن يسعد عائلته وأصدقائه.

وعندما نشر هيريرو مقطع الفيديو عبر موقع "يوتيوب"، حصد ما يزيد عن 600 ألف مشاهدة.

وأوضح هيريرو أنه أراد أن يشعر وكأنها مغامرة جبلية فعلية، مضيفاً أنه لم يتوقع هذا العدد من المشاهدات عندما نشر المقطع.

تحدي السفر من المنزل 

واستوحى هيريرو فكرة رحلته المنزلية من مقاطع فيديو لأشخاص يمارسون الرياضة من المنزل.  

وانتشر مقطع الفيديو الخاص بهيريرو عبر موقع "Reddit"، وشاهده مهندس شاب آخر، وهو توماس سيرفيتي.

وبالخطوات ذاتها، استخدم سيرفيتي ملاءات الأسرة والمناشف ليصنع رحلة لركوب الأمواج في منزله الذي يقع في ماليزيا، ونشرها عبر صفحته بموقع "فيسبوك".

وانتشرت الفكرة أيضاً عبر موقع "انستغرام" وأصبحت أكثر شيوعاً على موقع "تيك توك" باستخدام علامة التصنيف "#travelfromhome" أو "#travelfromhomechallenge".

وظهر أحد مقاطع الفيديو الأولى والأكثر شعبية في 4 أبريل/ نيسان، عندما قام مستخدم "تيك توك"، "jeroengortworst"، بتصوير نفسه وهو يحتسي الشمبانيا بينما تهبط رحلته على جزيرة سانت مارتن. ولكن "نافذة طائرته" هي في الواقع مجرد باب غسالة.

وحقق مقطع الفيديو نجاحاً كبيراً على "تيك توك" كما حقق أكثر من 40 مليون مشاهدة عندما أعادت مجموعة سياحة في سانت مارتن نشره على "فيسوك".

ويتيح نظام موقع التواصل الاجتماعي "تيك توك" استخدام مقاطع الأغاني القصيرة، المحمية بحقوق الطبع والنشر، كموسيقى تصويرية للفيديو. لذا، قامت دينا بطي، وهي مصرية كندية تعيش في دبي، بعمل مقطع مماثل مع أغنية بوب مارلي الشهيرة "Everything's Gonna Be Alright". 

وتقول كلمات الأغنية "لا تقلق بشأن أي شيء" بينما تتظاهر بطي بإلقاء نظرة على نافذة طائرتها، وهي في الواقع تنظر إلى باب الغسالة.

وقالت بطي إنها أصيبت بخيبة أمل كبيرة عندما اضطرت إلى إلغاء خطط سفرها لرؤية شقيقها وزوجته الحامل في بوسطن بالولايات المتحدة.

نشر