تزدحم بها الأرض.. "خليفة سات" ينشر صوراً لمطارات عالمية مليئة بالطائرات بسبب فيروس كورونا

سياحة
نشر
دقيقتين قراءة
شاهد مقاطع فيديو ذات صلة
صورة تعكس مطار باريس شارل ديغول وسط تفشي فيروس كورونا

دبي، الإمارات العربية المتحدة (CNN)— الأجواء مغلقة في وجه المسافرين بسبب تفشي فيروس كورونا المستجد، والأرض تستقبل الطائرات بين رحابها على أمل إعلان موعد التحليق من جديد.

مشهد نادر يرصده "خليفة سات"، وهو أول قمر صناعي مطور إماراتياً، أثناء فترة تعليق حركة الطائرات المؤقتة، ما بين شهري مارس/ آذار وأبريل/ نيسان، في مطارات كل من دبي، وشنغهاي، ولوس أنجلوس، وبكين، وباريس.

مطار بكين داشينغ الدولي

وكانت هذه الصور التي رصدها "خليفة سات" للمطارات الدولية بعنوان: "اليوم تزدحم بها الأرض، قريباً تزدحم بها السماء".

مطار دبي الدولي

وبحسب بيان صادر من مركز محمد بن راشد للفضاء، يأتي ذلك في إطار الجهود التي تبذلها مطارات العالم بإتباع الإجراءات الوقائية ودعم المبادرات الدولية للحد من انتشار فيروس كورونا المستجد.

مطار شانغهاي بودنغ الدولي

وقال رئيس قسم معالجة الصور في مركز محمد بن راشد للفضاء، المهندس عمار سيف المهيري: "نمر في هذه الأيام بفترة استثنائية بسبب جائحة كوفيد-19، التي كان لها تأثير على انبعاثات المناخ، ونسب التلوث الجوي على الأرض، ويمكننا استخدام البيانات التي نحصل عليها من "خليفة سات" لاستكشاف الظواهر الناجمة عن تأثير الوباء على مناطق مختلفة حول العالم".

مطار لوس أنجلوس الدولي

ووفقاً لموقع وكالة الأنباء الإماراتية "وام"، يعد "خليفة سات" مخصصاً لأغراض مراقبة ورصد الأرض، واستخدام صوره في مجموعة متنوعة من متطلبات التخطيط المدني والتنظيم الحضري والعمراني، كما يسهم في رصد التغيرات البيئية ودعم الجهود العالمية في الحفاظ على البيئة.

نشر